إشترك في النسخة الرقمية لجريدة الصباح و LE TEMPS

توزر ارتفاع وفيات كورونا

رغم تسجيل نقص واضح في عدد الإصابات بفيروس "كورونا" خلال نهاية الأسبوع في ولاية توزر، شهد اجمالي عدد الوفيات الناجمة عن الإصابة بالفيروس ارتفاعا ليبلغ 158 وفاة، وذلك يعود الى طفرة الإصابات المسجلة في الأسابيع الماضية ، وفق ما ذكره رئيس مصلحة الاعلام والبرامج بالإدارة الجهوية للصحة، فؤاد براني.

وأكد براني، في تصريح لـ"وات، أن الوضع الوبائي في الجهة يتجه نحو تسجيل انخفاض واضح حيث تم السبت والأحد تسجيل تسع إصابات جديدة من جملة 61 تحليلا سريعا، فيما لم يتم ارسال التحاليل المخبرية بالنظر الى عددها القليل.

وأضاف أن مجموع الإصابات منذ بداية الموجة الثانية أصبح في حدود 7176 إصابة منها 6868 حالة شفاء بعدما تماثل 55 مصابا الى الشفاء نهاية هذا الأسبوع، فضلا عن عدد انخفاض الحالات النشطة الحاملة حاليا للفيروس الى 158 حالة فقط.

كما انخفض عدد المصابين الذين يتم التعهد بهم في المستشفيات الى 19 حالة منها 5 في قسم الإنعاش الطبي، ويتوزع العدد الباقي على أقسام كوفيد 19، مشددا على أن احترام البرتوكول الصحي وإجراءات الوقاية تبقى ضرورية للحفاظ على المؤشرات الإيجابية للوضع الوبائي في الجهة وخاصة الاقبال على حملات التلقيح حيث تم إلى الآن تطعيم 3037 شخصا من ضمن 8964 تمت دعوتهم منهم 1652 تلقوا الجرعة الثانية من اللقاح.

رغم تسجيل نقص واضح في عدد الإصابات بفيروس "كورونا" خلال نهاية الأسبوع في ولاية توزر، شهد اجمالي عدد الوفيات الناجمة عن الإصابة بالفيروس ارتفاعا ليبلغ 158 وفاة، وذلك يعود الى طفرة الإصابات المسجلة في الأسابيع الماضية ، وفق ما ذكره رئيس مصلحة الاعلام والبرامج بالإدارة الجهوية للصحة، فؤاد براني.

وأكد براني، في تصريح لـ"وات، أن الوضع الوبائي في الجهة يتجه نحو تسجيل انخفاض واضح حيث تم السبت والأحد تسجيل تسع إصابات جديدة من جملة 61 تحليلا سريعا، فيما لم يتم ارسال التحاليل المخبرية بالنظر الى عددها القليل.

وأضاف أن مجموع الإصابات منذ بداية الموجة الثانية أصبح في حدود 7176 إصابة منها 6868 حالة شفاء بعدما تماثل 55 مصابا الى الشفاء نهاية هذا الأسبوع، فضلا عن عدد انخفاض الحالات النشطة الحاملة حاليا للفيروس الى 158 حالة فقط.

كما انخفض عدد المصابين الذين يتم التعهد بهم في المستشفيات الى 19 حالة منها 5 في قسم الإنعاش الطبي، ويتوزع العدد الباقي على أقسام كوفيد 19، مشددا على أن احترام البرتوكول الصحي وإجراءات الوقاية تبقى ضرورية للحفاظ على المؤشرات الإيجابية للوضع الوبائي في الجهة وخاصة الاقبال على حملات التلقيح حيث تم إلى الآن تطعيم 3037 شخصا من ضمن 8964 تمت دعوتهم منهم 1652 تلقوا الجرعة الثانية من اللقاح.