إشترك في النسخة الرقمية لجريدة الصباح و LE TEMPS

المهرجان المغاربي للعسل بسيدي علوان يكرم سفير فلسطين

وسط أجواء مفعمة بالمحبة والفرحة تحتضن مدينة سيدي علوان من ولاية المهدية زوارها بمناسبة الدورة 32 للمهرجان المغاربي للعسل و إحياء التراث. القائمون على هذا المهرجان أرادوها دورة متميزة تقطع مع هو مألوف وسائد فكان الحضور محترما وملبيا لكل الأذواق حيث امتزجت الثقافة بالفن والتراث والسياحة.افتتاح المهرجان شهد حضور وزير الفلاحة و الصيد البحري و المعتمد الأول وسعادة سفير فلسطين الذي تم تكريمه خلال هذه الدورة من ممثل المركز الفلسطيني الثقافي للتراث الشعبي بتونس طارق بن خذر نيابة عن فتحي القيسي المدير العام للمركز الفلسطيني الثقافي للتراث الشعبي والذي مقره برام الله. وعرفت هذه الدورة التي تختتم يوم 20 أوت 2022 تنوعا وانفتاحا على المستوى المغاربي بحضور ممثلين عن دولتي الجزائر و ليبيا ويرنو المهرجان لبلوغ آفاق جديدة لتطويره وجعله فرصة لتعزيز الحركة الاقتصادية والسياحية بهذه المدينة الساحلية الهادئة التي تعتبر فيها الفلاحة نشاطها الأول والأرض القلب النابض الذي يعيش به أغلب سكانها.

نبيل بن حسين

المهرجان المغاربي للعسل بسيدي علوان يكرم سفير فلسطين

وسط أجواء مفعمة بالمحبة والفرحة تحتضن مدينة سيدي علوان من ولاية المهدية زوارها بمناسبة الدورة 32 للمهرجان المغاربي للعسل و إحياء التراث. القائمون على هذا المهرجان أرادوها دورة متميزة تقطع مع هو مألوف وسائد فكان الحضور محترما وملبيا لكل الأذواق حيث امتزجت الثقافة بالفن والتراث والسياحة.افتتاح المهرجان شهد حضور وزير الفلاحة و الصيد البحري و المعتمد الأول وسعادة سفير فلسطين الذي تم تكريمه خلال هذه الدورة من ممثل المركز الفلسطيني الثقافي للتراث الشعبي بتونس طارق بن خذر نيابة عن فتحي القيسي المدير العام للمركز الفلسطيني الثقافي للتراث الشعبي والذي مقره برام الله. وعرفت هذه الدورة التي تختتم يوم 20 أوت 2022 تنوعا وانفتاحا على المستوى المغاربي بحضور ممثلين عن دولتي الجزائر و ليبيا ويرنو المهرجان لبلوغ آفاق جديدة لتطويره وجعله فرصة لتعزيز الحركة الاقتصادية والسياحية بهذه المدينة الساحلية الهادئة التي تعتبر فيها الفلاحة نشاطها الأول والأرض القلب النابض الذي يعيش به أغلب سكانها.

نبيل بن حسين