الطب الشّرعي | الصباح نيوز | Assabah News
Mar.
31
2020

تابعونا على

الطب الشّرعي

الطب الشّرعي : جثّة الطّفل "المتوفي" بالعاصمة لا تحمل أيّة آثار مشبوهة

الجمعة 30 جوان 2017 18:13

أعلنت وزارة الداخلية انه إثر العثور على جثّة طفل صبيحة يوم 27 جوان 2017 بسفح مقطع حجارة بجهة ديبوزفيل من ولاية تونس وترويج أخبار مفادها إصابة الجثّة بطعنة على مستوى الجنب، بيّن الطبيب الشّرعي بمستشفى الشارل نيكول أنّ الجثّة لا تحمل أيّة آثار مشبوهة توحي بتعرّض الطّفل إلى الاعتداء بالعنف، حيث أثبت التّشريح أنّ ما تحمله الجثّة من خدوش وأضرار مختلفة هو ناتج عن السّقوط والاحتكاك بالصّخور والارتطام بالأرضيّة كما أنّه لم يقع العثور على أيّ سمات جينيّة أو معطيات ترجّح احتكاك جثّة الهالك بأ