إشترك في النسخة الرقمية لجريدة الصباح و LE TEMPS

رئيسة الحكومة تستقبل وفدا عن البنك الدولي والمؤسسة المالية الدولية

 
استقبلت رئيسة الحكومة  نجلاء بودن رمضان، امس الاربعاء 22 جوان 2022 بقصر الحكومة بالقصبة، وفدا عن البنك الدولي والمؤسسة المالية الدولية.
 ويشمل الوفد كلا من نائب رئيس البنك الدولي السيد فريد بالحاج، والسيد ألكسندر أروبيو المندوب المقيم للبنك الدولي، والسيد شيخ عمر عن المؤسسة المالية الدولية، والسيدة زهور كراي عن البنك الدولي، والسيد جورج غورا المندوب المقيم للمؤسسة المالية الدولية.
كما حضر اللقاء كل من وزير الاقتصاد والتخطيط السيد سمير سعيّد، ووزيرة الصناعة والمناجم والطاقة السيدة نائلة نويرة القنجي، والكاتبة العامة للحكومة السيدة سارة رجب.
ويأتي هذا اللقاء على هامش احتضان بلادنا اليوم وغدا لحدث اقتصادي هام هو منتدى تونس للاستثمار، الذي ينعقد تحت شعار "تونس الإصلاحات والقيم التنافسية"، وسيحضره عدد هام من ممثلي المؤسسات الاقتصادية العالمية والفاعلين الاقتصاديين.
ومثل الاجتماع فرصة لاستعراض برنامج الإصلاحات في الوظيفة العمومية وفي المؤسسات العمومية، كما تم بالمناسبة تقديم أهم الآليات الجديدة من أجل مزيد استقطاب المستثمرين الأجانب، وتسهيل إجراءات بعث الشركات.
 
رئيسة الحكومة تستقبل وفدا عن البنك الدولي والمؤسسة المالية الدولية
 
استقبلت رئيسة الحكومة  نجلاء بودن رمضان، امس الاربعاء 22 جوان 2022 بقصر الحكومة بالقصبة، وفدا عن البنك الدولي والمؤسسة المالية الدولية.
 ويشمل الوفد كلا من نائب رئيس البنك الدولي السيد فريد بالحاج، والسيد ألكسندر أروبيو المندوب المقيم للبنك الدولي، والسيد شيخ عمر عن المؤسسة المالية الدولية، والسيدة زهور كراي عن البنك الدولي، والسيد جورج غورا المندوب المقيم للمؤسسة المالية الدولية.
كما حضر اللقاء كل من وزير الاقتصاد والتخطيط السيد سمير سعيّد، ووزيرة الصناعة والمناجم والطاقة السيدة نائلة نويرة القنجي، والكاتبة العامة للحكومة السيدة سارة رجب.
ويأتي هذا اللقاء على هامش احتضان بلادنا اليوم وغدا لحدث اقتصادي هام هو منتدى تونس للاستثمار، الذي ينعقد تحت شعار "تونس الإصلاحات والقيم التنافسية"، وسيحضره عدد هام من ممثلي المؤسسات الاقتصادية العالمية والفاعلين الاقتصاديين.
ومثل الاجتماع فرصة لاستعراض برنامج الإصلاحات في الوظيفة العمومية وفي المؤسسات العمومية، كما تم بالمناسبة تقديم أهم الآليات الجديدة من أجل مزيد استقطاب المستثمرين الأجانب، وتسهيل إجراءات بعث الشركات.