إشترك في النسخة الرقمية لجريدة الصباح و LE TEMPS

سوسة..جلسة لمتابعة اخلالات ومخالفات المؤسّسات السياحية وتنظيم العمل

باقتراح من وزارة السياحة وتبعا لإنعقاد اللجنة الجهوية لمتابعة الإخلالات و المخالفات المتعلقة بالمؤسّسات السياحية، انعقدت صباح اليوم الجمعة 11 جوان 2021 جلسة عمل بمقرّ الولاية تحت إشراف والي سوسة رجاء الطرابلسي و بحضور رضا بوشحمة مدير عام الشؤون القانونية و مستشار وزير السياحة و الهادي شبعان مدير عام مرافقة المنتوج السياحي إلى جانب مدير إقليم الأمن الوطني و مدير إقليم الحرس الوطني و رئيس الفرقة المختصة و المدير الجهوي للحماية المدنية و المندوبين الجهويين للسياحة بسوسة و بياسمين الحمامات و معتمدو و رؤساء البلديات السياحية و معتمدة مركز الولاية و رئيس الإتحاد الجهوي للصناعة و التجارة و الصناعات التقليدية و رئيس جامعة النزل و ذلك قصد تدارس جملة من المسائل المتعلقة أساسا بجرد كل المخالفات و الإخلالات المتعلّقة باستغلال الشريط الساحلي و البناءات و الإحداثات و عدم احترام الإرتفاقات و الحدود ما تمّ الترخيص فيه. كما شدّد الحاضرون على وجوب العمل على الإحترام الكلي للبروتوكول الصحي بالمؤسسات السياحية من حيث التقيّد بطاقة الإستيعاب المسموح بها من ناحية أولى واحترام التوقيت المرخّص فيه لمختلف الأنشطة . هذا وقد تم الإتفاق على الإنطلاق في العمل بما تم التداول بالهداية من مساء اليوم على أن يتم لاحقا تحديد روزنامة التنابيه و عمليات التنفيذ مثلما تقتضيه التراتيب الجاري بها العمل و التوصيات الفنية و الترتيبية من قبل وزارة الإشراف.

أنور قلالة

 

91.jpg

سوسة..جلسة لمتابعة اخلالات ومخالفات المؤسّسات السياحية وتنظيم العمل

باقتراح من وزارة السياحة وتبعا لإنعقاد اللجنة الجهوية لمتابعة الإخلالات و المخالفات المتعلقة بالمؤسّسات السياحية، انعقدت صباح اليوم الجمعة 11 جوان 2021 جلسة عمل بمقرّ الولاية تحت إشراف والي سوسة رجاء الطرابلسي و بحضور رضا بوشحمة مدير عام الشؤون القانونية و مستشار وزير السياحة و الهادي شبعان مدير عام مرافقة المنتوج السياحي إلى جانب مدير إقليم الأمن الوطني و مدير إقليم الحرس الوطني و رئيس الفرقة المختصة و المدير الجهوي للحماية المدنية و المندوبين الجهويين للسياحة بسوسة و بياسمين الحمامات و معتمدو و رؤساء البلديات السياحية و معتمدة مركز الولاية و رئيس الإتحاد الجهوي للصناعة و التجارة و الصناعات التقليدية و رئيس جامعة النزل و ذلك قصد تدارس جملة من المسائل المتعلقة أساسا بجرد كل المخالفات و الإخلالات المتعلّقة باستغلال الشريط الساحلي و البناءات و الإحداثات و عدم احترام الإرتفاقات و الحدود ما تمّ الترخيص فيه. كما شدّد الحاضرون على وجوب العمل على الإحترام الكلي للبروتوكول الصحي بالمؤسسات السياحية من حيث التقيّد بطاقة الإستيعاب المسموح بها من ناحية أولى واحترام التوقيت المرخّص فيه لمختلف الأنشطة . هذا وقد تم الإتفاق على الإنطلاق في العمل بما تم التداول بالهداية من مساء اليوم على أن يتم لاحقا تحديد روزنامة التنابيه و عمليات التنفيذ مثلما تقتضيه التراتيب الجاري بها العمل و التوصيات الفنية و الترتيبية من قبل وزارة الإشراف.

أنور قلالة

 

91.jpg