حافلة سياحية | الصباح نيوز | Assabah News
Dec.
6
2019

تابعونا على

حافلة سياحية

سيدي بوزيد.. إجراءات قانونية بشأن حافلة سياحية وشاحنة ثقيلة

الخميس 5 ديسمبر 2019 09:20

تمكنت وحدة حرس المرور التابعة لاقليم الحرس الوطني بسيدي بوزيد في اليومين الاخيرين وفي اطار مجهودها للتصدي للمظاهر المخلة بالأمن العام وسعيها لمراقبة حركة الجولان وضمان ديمومة سيولتها تحت عنوان المحافظة على الأرواح البشرية من ضبط حافلة نقل سياحي تعمد مالكها استغلالها بالايجار لأحد الجمعيات التي تعنى بكبار السن وبالتالي تعاطي نشاط النقل العرضي في خرق واضح للقانون وشروط السلامة مما تطلب اتخاذ الاجراءات القانونية في شأنه واحاطة كافة الهياكل والقطاعات المعنية والتنسيق مع النيابة العمومية من خلال ا

كارثة "طريق الموت"/ "صاحب وكالة الأسفار يعمل بوزارة الداخلية".. "الصباح نيوز" تكشف الحقيقة

الاثنين 2 ديسمبر 2019 19:08

أفادت والدة الضحية سائق الحافلة السياحية وأحد ضحايا الفاجعة التي جدت أمس في الطريق الرابطة بين عمدون وعين دراهم في تصريح إعلامي اليوم، أنّ مشغّل ابنها، أي صاحب وكالة الأسفار، يعمل بوزارة الداخلية.

وللاستفسار حول الموضوع، تحدّثت "الصباح نيوز" مع مصدر مسؤول بوزارة الداخلية الذي أكّد أنّ صاحب وكالة الأسفار لا علاقة له بوزارة الداخلية ولا ينتمي لأي سلك من أسلاكها الأمنية.

الداخلية تنفي صحة خبر انقلاب حافلة سياحية

الثلاثاء 9 جويلية 2019 10:42

اعلنت وزارة الداخلية في بلاغ لها انه على إثر ما تداولته بعض الصفحات على مواقع التواصل الاجتماعي اليوم الثلاثاء 09 جويلية 2019، حول خبر وقوع حادث مرور تمثل في انقلاب حافلة سياحية أسفر عن عدد من القتلى والجرحى، يهم وزارة الداخلية أن توضح أنه لا أساس لهذا الخبر من الصحة، وما تم تداوله لا يعدو أن يكون إلا إعادة نشر لخبر حادث المرور الذي جد بولاية قابس يوم 07 أفريل 2019، فالرجاء من الجميع مزيد التحري قبل تداول مثل هذه الأخبار، لما لذلك من انعكاسات سلبية لدى عموم المواطنين.
 

الكاف.. حجز حافلة سياحية بدون ركّاب

الجمعة 31 أكتوبر 2014 16:54

تم البارحة حجز حافلة سياحية خاصة من طرف دورية مشتركة تابعة للحرس الديواني بالطريق الوطنية رقم 17 علی مستوي القلعة الخصبة من ولاية الكاف محملة بكمية كبيرة من المواد المهربة المتنوعة.
هذا ومازال تحديد قيمت المواد المهربة لم يتم الی حد كتابة هذه الاسطر ، علما ان هذه الحافلة لم بكن بها الا سائقها

عبد الحميد حمدي