"الإسلاميون التونسيون من المعارضة إلى الحكم".. هكذا قيّم علية علاني مسيرة الحركة الإسلامية لمدة 45 سنة - الصباح نيوز | Assabah News
Oct.
27
2020

تابعونا على

"الإسلاميون التونسيون من المعارضة إلى الحكم".. هكذا قيّم علية علاني مسيرة الحركة الإسلامية لمدة 45 سنة

الأحد 18 جانفي 2015 18:02
نسخة للطباعة

تناولالباحث الجامعي علية علاني في كتابه "الإسلاميون التونسيون من المعارضة إلى الحكم" مسيرة الحركة الإسلامية لمدة 45 سنة بإيجابياتها وسلبياتها (من الجماعة الإسلامية إلى حركة الاتجاه الإسلامي إلى النهضة) وتجربتهم في الحكم كأول تجربة في العالم العربي لم تتعرض للمصادرة أو الانقلاب.

ويتعرض الكاتب إلى حصيلة حكم الإسلاميين ومختلف الصعوبات التي صاحبت هذه التجربة ومستقبل تيار الإسلام السياسي في تونس والعالم العربي بعد هذه التجربة.

ويحتوي الكتاب على 7 فصول في 300 صفحة وقد تم طبعه بمساندة من المؤسسة الألمانية هانس زايدل في ديسمبر 2014.

وذكر الكاتب أن "الإسلاميين في تونس تجاوزوا فكرة الدولة الدينية لكنهم مازالوا مكبلين بأرضية ايديولوجية تقترب من الفكر السلفي في حين أن خطاب الحركة السياسي كان متطورا ومنخرطا في التوجه الديمقراطي". وفي حديثه عن "علاقة النهضة بالتيار السلفي" يشير المؤلف أنها "علاقة تجمع بين الجانب البراغماتي والجانب الايديولوجي"، وهو ما جعلها "متهمة بازدواجية الخطاب والمواقف" (خطاب مع الرأي العام وخطاب مع السلفيين).

ويشير الكتاب إلى أن تجربة الحكم لحركة النهضة ولتيار الإسلام السياسي في العالم العربي كانت "عناصرُ الفشل فيها أكثر من عناصر النجاح"، إذ اتضح أن "الإسلاميين فوجئوا بالحكم بعد الربيع العربي وأنهم كانوا يمتلكون برنامجا يقوم على الشعارات، وهو برنامج يصلح للمعارضة لا للحكم".

وتحدث المؤلف عن أن ظاهرة الإرهاب ما كان لها أن تستوطن في تونس بهذا الشكل لولا غياب استراتيجية ناجعة لمقاومة هذه الآفة.

واعتبر المؤلف علية العلاني أن  "فشل حركة النهضة النسبي في الانتخابات التشريعية سنة 2014 سيدفعها إلى مراجعة مقارباتها واستراتيجياتها وخطابها".

وخلُص إلى أن أمام تيار الإسلام السياسي في تونس والعالم العربي فرصة تاريخية لكي يتحول من تيار الإسلام السياسي إلى تيار الإسلام الإصلاحي الذي ظهر في نهاية القرن19 مع رفاعة الطهطاوي ومحمد عبده في مصر وخير الدين التونسي والجنرال حسين في تونس وعبد القادر الجزائري في الجزائر وعلال الفاسي في المغرب وشكيب أرسلان في لبنان، لأن هذا التيار يدعو للانفتاح على علوم الغرب ونُظُمه السياسية القائمة على الديمقراطية والتعايش معه وهو أيضا تيار لا يُوظّف الدين في السياسة.

وذكر الكاتب أن تيار الإسلام السياسي الذي ظهر مع حسن البنا في 1928 استهوى جزءا هاما من الرأي العام العربي بشعاراته الفاقدة لمضامين واقعية فكانت النتيجة ضعف تيار الإسلام الإصلاحي لصالح تيار الإسلام السياسي الذي انتهى إلى مأزق. ودعا الكاتب إلى ضرورة العودة لتيار الإسلام الإصلاحي وأقلمته مع المستجدات الراهنة السياسية والإيديولوجية.

وتمنى على حركة النهضة أن "لا تتأخر في إنجاز بريسترويكا عميقة في داخلها في أقرب وقت كي تصبح حزبا مدنيا تونسيا لا ولاء له لغير تونس ولتيارها الإسلامي المحلي".

 

 

 

في نفس القسم

2020/10/27 13:06
شدد، اليوم، رئيس اتحاد الفلاحة والصيد البحري عبد المجيد الزار على ضرورة ان تستثمر الدولة في قطاع الفلاحة وتضع برنامجا واضحا لهذا القطاع بهدف دعم الاقتصاد. واشار الزار في تصريح للاذاعة الوطنية الى عدم توفر الاسمدة رغم اننا في بداية الموسم والأسمدة ضرورية للزراعة. وقال الزار الى...
2020/10/27 13:04
افادت الوزيرة لدى رئيس الحكومة المكلفة بالوظيفة العمومية انه بمناسبة المولد النبوي الشريف يتمتع اعوان الدولة والجماعات المحلية والمؤسسات العمومية ذات الصبغة الادارة بيوم عطلة وذلك بعد غد الخميس الموافق ل29 اكتوبر.
2020/10/27 12:58
أعلن والي منوبة كافة المواطنين المترددين على مكتب بريد دوار هيشر أنه سيقع غلق المكتب المذكور بداية من اليوم 27 أكتوبر 2020 إلى غاية نهاية الأسبوع وذلك للقيام بإلاجراءات اللازمة في إطار التوقي من فيروس كورونا على إثر إصابة أحد الإطارات بالمكتب.
2020/10/27 12:46
ينفذ اليوم 12 ألف مهندس في القطاع العام بكامل تراب الجمهورية إضرابا عاما حضوريا عن العمل وذلك بدعوة من المكتب المركزي لمهندسي المنشاَت والمؤسسات العمومية للمطالبة بالزيادة في المنح الخصوصية التي تم اقرارها بموجب اتفاقية 05 سبتمبر 2019 لفائدة مهندسي الوظيفة العمومية. وفي هذا...
2020/10/27 12:26
استرجعت مصالح الإدارة الجهوية لأملاك الدولة والشؤون العقارية بسليانة أمس الإثنين 26 أكتوبر 2020 عقارا دوليا فلاحيا يمسح 35 هكتارا كائنا في معتمدية سيدي بورويس من ولاية سليانة وذلك تنفيذا لقرار إخلاء صادر عن والي الجهة. وجرت عملية الاسترجاع بحضور كافة الأجهزة الإدارية والأمنية،...

مقالات ذات صلة