ماذا تبقّى من الرؤساء الثلاثة ؟ - الصباح نيوز | Assabah News
Mar.
9
2021

تابعونا على

ماذا تبقّى من الرؤساء الثلاثة ؟

الاثنين 1 ديسمبر 2014 13:11
نسخة للطباعة

بانتهاء مهام المجلس الوطني التأسيسي ومعه رئيسه مصطفى بن جعفر ..وبدخول رئيس الجمهورية المؤقت محمد المنصف المرزوقي في حملة انتخابية مفتوحة يبدو أن منظومة الرئاسات الثلاث قد أودعت الروح وإلى الأبد ولم يبقى منها ساري المفعول ومتحمّلا للمسؤولية كاملة إلا رئيس الحكومة مهدي جمعة.

مسؤولية جسيمة تتحملها الحكومة بمفردها في هذه المرحلة الحسّاسة من المسار الانتقالي التي تستوجب توفير كل الظروف الآمنة والمتطلبات الضرورية لإتمام إنجاح المسار الانتخابي وإيصال تونس إلى بر الأمان.

والسؤال الذي يطرح نفسه من يراقب مهدي جمعة وحكومته.. من يحاسب مهدي جمعة وحكومته .. وكذلك من يقف إلى جانب حكومة مهدي جمعة في هذه الظروف العويصة التي تتميز بتأزم الوضع الاجتماعي بعد سلسلة إضرابات سابقة وأخرى قادمة تهدد بشلّ كامل البلاد؟

والجواب أنْ لا رقيب ولا حسيب لمهدي جمعة وأفراد حكومته غير ضمائرهم ولا مساند ولا داعم لهم إلا البعض من الشعب الذي لا حول ولا قوة له ..ولا طرف مستعدّ أن يحشر نفسه في معركة ليست بمعركته خصوصا اذا تعلق الامر باغضاب الاتحاد العام التونسي للشغل ووراءه الطبقة الشغّيلة .

إن مثل هذه الظروف الحساسة والاستثنائية التي تمر بها البلاد تستوجب أن يكون الجميع صفا واحدا وأن يرسموا لأنفسهم هدفا واحدا لان مصيرهم واحد رغم تضارب المصالح وان يبتعدوا كل البعد عن ممارسة الضغوط وأن يوفروا كل الظروف الملائمة لإنجاح مسار انتخابي هش قد ينقلنا إلى بر الأمان وقد يقود السفينة إلى مصير مجهول العواقب.

فالعبرة بالنتائج حتى وان كانت لا تعجب البعض لأن وحدها تونس ستجني الثمار أو تحصد الدمار

حافظ الغريبي 

 

في نفس القسم

2020/3/26 11:02
مع دخول الحجر الصحي الشامل يومه الرابع، مازالت تصلنا نفس الصور المستفزة، والمشاهد الصادمة، من مختلف مناطق الجمهورية، بما يعكس عدم الالتزام بالإجراءات ، ويطرح أكثر من نقاط استفهام، حول عدم وعي البعض بعد بان الوضع في منتهى الحساسية والدقة، في ظل التطورات والمستجدات المتلاحقة. ورغم...
2020/3/9 14:55
بقلم : محمد صالح الربعاوي وسط التطورات المتلاحقة وتسارع المستجدات حول مخاطر فيروس كورونا المستجد ، بعد اعلان وزارة الصحة مساء أمس عن الإصابة المؤكدة الثانية ، لم تتحرك الحكومة في اتجاه يتماشى مع دقة المرحلة ، في ظل المخاطر التي تهدد صحة التونسيين ، ولم تتخذ أي قرارات استثنائية...
2019/12/30 09:52
بدأت سنة 2019 تلملم "أوراقها"، وتطوي آخر صفحاتها استعدادا للرحيل، بعد ان انسلّت أيامها ، الثقيلة ، الحزينة ، الكئيبة ، والسوداء ، انسلالا ، ولم تعد تفصلنا سوى سويعات عن استقبال سنة جديدة لعلها تنسينا الاحباطات السياسية ، الأزمات الاقتصادية ، الهزات الاجتماعية ، والصدمات النفسية...
2019/7/12 13:53
تزامن ترشح منتخبنا الوطني لكرة القدم الى المربع الذهبي لكأس الأمم الافريقية بمصر مع نتائج الباكالوريا و"السيزيام" ، ليلقي هذا التزامن ظلال الفرح على التونسيين ، بعد ليلة ليست ككل الليالي تعالت فيها الزغاريد في البيوت ، واحتفلت فيها الجماهير التونسية في مختلف المدن الى ساعة...
2019/3/11 10:24
استقالة وزير الصحة عبد الرؤوف الشريف بعد كارثة مركز طب الرضيع والتوليد بمستشفى الرابطة لا يكفي لمعالجة منظومة صحية متهالكة ومترهلة ينخرها الفساد من "ساسها الى راسها ومن نخاعها إلى عظمها" ، رحيله بعد "الجريمة" الشنيعة والنكراء لن يغير واقع الغرف المظلمة ، لن يضع حدا للتلاعب...