أورنج تونس و جمعية "SHANTI" تعلنان عن إطلاق المنصة الإلكترونية "elmensej.tn" لتمكين المرأة الحرفية إقتصاديا وإجتماعيا وتشجيعها ودعمها في جهة نفطة - الصباح نيوز | Assabah News
Mar.
29
2020

تابعونا على

أورنج تونس و جمعية "SHANTI" تعلنان عن إطلاق المنصة الإلكترونية "elmensej.tn" لتمكين المرأة الحرفية إقتصاديا وإجتماعيا وتشجيعها ودعمها في جهة نفطة

الجمعة 21 فيفري 2020 09:59
نسخة للطباعة

بعد إفتتاح البيت الرقمي Maison Digitale الموجّه لتمكين المرأة إقتصاديا وإجتماعيا بنفطة خلال شهر نوفمبر 2018، تواصل أورنج تونس وجمعية SHANTI تعزيز التعاون المشترك بينهما من خلال إطلاق المنصة الإلكترونية elmensej.tn والتي تمّ تصميمها من طرف الطاقات الشابة بمركز أورنج للتطوير Orange Developer Center،l’école du code  التابع لأورنج تونس.
ومنذ انطلاقتها التزمت أورنج تونس بدعم المشاريع التكنولوجية المسؤولة والمتضامنة، وفي إطار تشجيعها لحاملي مشاريع الريادة الاجتماعية، قرّر مركز أورنج للتطوير والإبتكار مرافقة ودعم جمعية SHANTI لمشروعها الرائد El Mensej.
ويعدّ مشروع El Mensej مبادرة مجتمعية نشأت من خلال لقاء بين مجموعة من النساء الحرفيات من جهة نفطة و جمعية SHANTI الهادف إلى دعم الحرفيات وتعزيز استقلالهن الاقتصادي ومرافقتهن في تسويق منتوجاتهن والوصول إلى الحرفاء.
وتقوم الحرفيات بنسج وحياكة المنسوجات الصوفية على غرار "الكليم" والوسائد وأدوات الزينة "الإكسسوارت" من الملابس المستعملة وإعادة استخدامها كمادة خام أولية للنسيج.
ويعد المنسوج الصوفي "الكليم" جزءا لا يتجزأ من الحياة اليومية والذي يصنع على الطريقة التقليدية للاستعمال العائلي أومن لجهاز العروس، ولأنّ ممارسة النسج تفقد بعض من خصوصيتها مع المعرفة التقنية يلعب El Mensej دور الوسيط الإيجابي من خلال دعم الحرفيات في إنتاج وتصميم وتحديد طلبات الحرفاء، كما يسمح El Mensej لهذا الموروث التقليدي والشعبي بإستعادة مكانته وفتح أفق أرحب لتسويق منتوجات الحرفيات في تونس وخارجها.
وفي هذا الإطار تمّ تعزيز هذا المشروع الرائد بافتتاح مرحلة جديدة من خلال إطلاق منصة الكترونية على شبكة الإنترنات elmensej.tn تقدّم منتوجات النساء الحرفيات في جهة نفطة على غرار "الكليم" والوسائد وأدوات الزينة "الإكسسوارات" المصمّمة من أقمشة تمت إعادة رسكلتها وتسمح للحريف بعرض طلبه واختيار مكونات المنسوج الصوفي "الكليم" وإتمام عملية الحجز مباشرة من هؤلاء الحرفيين النساء.
كما توفر المنصة الإلكترونية واجهة بسيطة وتفاعلية وسهلة الاستخدام مع إمكانية المشاركة في تصميم المنتوج عن طريق اختيار النموذج والألوان والمكونات والحجم وتأكيد الطلب بطريقة سهلة.
وللتذكير فإن مرابيح المبيعات تذهب مباشرة إلى الحرفيين في El Mensej سواء للأمهات اللواتي يعملن من المنزل في مجال النسيج التقليدي أو المتواجدات في البيت الرقمي في جهة نفطة.
وقد تحصلت السيّدة نجاة البكوش على جائزة Coup de Cœur Ô Féminin 2019 من طرف مؤسسة أورنج للأعمال الخيرية  Fondation Orangeوهي منحة مالية تعادل 4000 أورو بهدف تشجيعها على تطوير نشاطها الإقتصادي والحفاظ عليه.
معلومات عن أورنج تونس :
تعدّ أورنج تونس أوّل شركة تونسية تتوّج بجوائز الشبكة العربية للمسؤولية الاجتماعية للمؤسسات 2016 في دبي وعلى جائزة التجديد الاجتماعي للاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية لسنة 2017 بفضل سياستها الهادفة في مجال المسؤولية الاجتماعية و أوّل مشغل رائد في البلاد متحصّل على شهادة المطابقة للمواصفات 14001 ISO وشهادة ISO/IEC 27001 في مجال حماية وسلامة الأنظمة المعلوماتية والبيانات وأوّل مشغل إتصالات متحصل على الشهادة الأوروبية الدولية للمساواة بين الجنسين (GEEIS) ومنخرط في الميثاق العالمي للأمم المتحدة.
كما تشغّل أورنج تونس 1200 موظّف في خدمة قرابة 4 مليون حريف موزّعين على كامل تراب الجمهوريّة.
وتطمح أورنج تونس بفضل ما تكتسبه من دراية وخبرة وابتكار ونشر للمعرفة في مجال التكنولوجيا الرّقمية إلى أن تصبح مستقبلا المشغل التونسي الرائد في هذا المجال مع الحفاظ على نمو متوازن وخلق نوع من القيمة المضافة لفائدة الجميع.
وفي اطار الرؤية الاستراتيجية للتنمية المستدامة الناجعة، قرّرت أورنج تونس إطلاق استراتيجية تضامنية هادفة من خلال وضع التكنولوجيا والابتكار الرقمي في خدمة التنمية الاجتماعية والاقتصادية لتونس.
لمزيد من المعلومات:
https://innovation.orange.tn/
 
www.orange.tn
معلومات عن جمعية SHANTI     :
جمعية SHANTI هي مؤسسة اجتماعية تكرس جهودها لدعم الجهات الفاعلة في تنفيذ استراتيجيات الابتكار الاجتماعي.
وتقوم جمعية SHANTI أيضا بتطوير البرامج والمشاريع الإجتماعية.
لمزيد من المعلومات:
https://www.facebook.com/shantitunisie
 

كلمات دليلية: 

في نفس القسم

2020/3/27 16:19
حرصا منه على دعم الجهود الوطنية لمقاومة تفشي فيروس كورونا، قرر BH بنك التبرع بمبلغ 1.4 مليون دينار ووضع مبنى مخصص للعزل الصحي على ذمة وزارة الصحة. كما حافظ البنك على استمرار نشاطه وقام باتخاذ جميع الاحتياطات اللازمة لحماية موظفيه وحرفائه. بالإضافة إلى ذلك، وتجاوبا مع الإجراءات...
2020/3/27 10:28
في ظل إنتشار فيروس كورونا المستجدّ والإعلان عن الحجر الصحي، تحرص أورنج تونس وجميع منظوريها على توفير كلّ الخدمات لحرفائها ومشتركيها وتسخير كل طاقاتها لخدمة الحرفاء بكلّ الوسائل المتاحة للتواصل مع الأقارب والأصدقاء والمحيط المهني في أفضل الظروف. وفي هذا الإطار تواصل أورنج تونس...
2020/3/26 16:04
بعد أقل من 24 ساعة من الإعلان الرسمي عن انشائه، استقبل حساب دفع الحياة الثقافية اليوم أولى المساهمات. وقد تبرّع بقيمة 1 مليون دينار من طرف مؤسسة Fondation BIAT التي تنضمّ إلى اللجنة التوجيهية لحساب دفع الحياة الثقافية
2020/3/23 17:25
على اثر الإعلان عن الحجر الصحي الصادر عن رئيس الجمهورية توقيا من فيروس كورونا المستجد COVID-19 ، طلبت وزارة تكنولوجيات الاتصال والاقتصاد الرقمي من المشغلين الثلاثة توفير الإنترنات عبر شبكات الهاتف الجوّال بهدف متابعة الدروس عن بعد عبر شبكة الإنترنات لطلبة جامعة تونس الافتراضية...
2020/3/23 12:57
أعلنت أغلب الشركات الاستثمارية القطرية في تونس عن جملة من التبرعات لمواجهة جائحة كورونا في تونس وقد كانت شركة اوريدو تونس في مقدمة المتبرعين حيث صرح مديرها منصور الخاطر أنهم تبرعوا ب 800 الف دينار.  من جهتهما قدم مصرف الزيتونة والزيتونة تكافل 600 الف دينار(المصرف 500 والتكافل100...