القلص" لأمير العيوني.. حينما يدور حوار عبثي تحت القصف وصوت الرصاص - الصباح نيوز | Assabah News
Dec.
10
2019

تابعونا على

القلص" لأمير العيوني.. حينما يدور حوار عبثي تحت القصف وصوت الرصاص

الثلاثاء 12 نوفمبر 2019 15:01
نسخة للطباعة

عرض ركح فضاء التياترو بالعاصمة  مسرحية "القلص" لامير العيوني والقلص»  وهي عمل مسرحي جديد مقتبس عن نص «هذيان ثنائي» لاوجين يونسكو سينوغرافيا واخراج لامير العيوني واداء فاتن خميري ورمزي بن ريانة وامير العيوني و توظيب ركح وانارة لمحمد صالح المداني وتوضيب عام أميرة قسيم وتنفيذ الملابس لجليلة المداني وماكياج لريحانة عباس وفوتوغرافيا لمحمد قلنزة وهي تجربة جديدة ورؤية سينوغرافية مختلفة ترسخ مفهوم «المخرج-السينوغراف"

تدور احداث المسرحية في خزانة ملابس داخل شقة  في وطن تسيطر عليه أهوال الحرب ويخيم عليه صوت الرصاص,,هناك في هذه الخزانة يجلس زوجان يتبادلان حديثا غريبا  حول "الحلزون والفكرون" ,, يبحثان في نقاط التشابه ونقاط الاختلاف بين هذه الكائنات  ,, يحتد النقاش ويصل مرحلة الصراع بسبب "الحلزون والفكرون"

حكاية " هذيان ثنائي" ليونسكو حكاية عبثية تقر بلا جدوى الوجود اصلا وهذا العبث هو نتيجة ماوصلنا اليه بفضل مخططات العقل ,,فلم يعد لصوات الزوجين  من معنى وسط صوت الرصاص وهو حال نقاشاتنا البلهاء في وطن يكتوي الانسان فيه بنار الازمات الاقتصادية الخانقة و"الحرب" غير المعلنة  على جيب المواطن في بلدنا  ,,

ويتخذ  مسرح العبث كما عرفناه مع صاموييل بيكيت من الكوارث و الأزمات الانسانية مجالا خصبا  للسخرية والكوميديا السوداء  كمقاومة فنية شرسة  للبؤس والاكتئاب وهو ما ينطبق على مسرحية "القلص" المعتمدة أساسا على لغة الجسد من الايماءات وملامح الوجه فتطحن التعابير الجسدية كل سلوك يومي رتيب وتعصف بطاحونة الشيء المعتاد ,, يتم اعتماد نفس الديكور لتجسيد الخزانة على الركح وتجسيد فراش النوم وكذلك حلبة الصراع بين الشخصيات كما ساعدت الانارة والموسيقى المصاحبة في رسم معالم عالم عبثي داخل الخزانة فينتبه المشاهد الى تفاصيل التعبير ومختلف الانفعالات ويلج بسهولة الى أعماق هذا العالم الغريب والقريب منه في الان ذاته

"القلص " مسرحية تنتمي الى المسرح المعاصر على المستوى المضمون والشكل وهي فسحة فنية تأخذنا في رحلة لهو بالكلمات والتعابير الجسدية تحت دوي القصف وتلك ميزة الفن المسرحي في تحدي معضلات الواقع وقسوت

في نفس القسم

2019/11/23 10:28
نعت وزارة الشؤون الثقافية فقيد الساحة الثقافية التونسية الفنان رضا بالحاج خليفة المعروف باسم "رضا ديكي ديكي" والذي غيّبه الموت مساء أمس الجمعة بعد صراع مع المرض. وعُرف الفقيد بأغنيته الشهيرة "ديكي ديكي أنت صديقي" التي أصدرها سنة 1978 وأحبّها الصغار والكبار حيث ارتبطت بذاكرة...
2019/11/14 17:21
أشرف وزير الشؤون الثقافية محمد زين العابدين اليوم الخميس على اجتماع للنظر في سبل استغلال الفضاءات التجارية بمدينة الثقافة وذلك بحضور ممثلين عن رئاسة الحكومة ووزارة المالية ووزارة أملاك الدولة والملكية العقارية وإطارات وزارة الشؤون الثقافية. واطلع الوزير على مسار اعداد ومتابعة...
2019/11/13 16:05
أشرف وزير الشؤون الثقافية محمد زين العابدين الأربعاء 13 نوفمبر 2019 على اجتماع لمتابعة التحضيرات لتنظيم حفل اختتام تظاهرة تونس عاصمة للثقافة الاسلامية الذي سينعقد يومي 17 و 18 ديسمبر 2019، بحضور اطارات الوزارة. واطلع الوزير خلال الاجتماع على كافة الأنشطة والتظاهرات الفنية...
2019/11/7 17:05
أشرف وزير الشؤون الثقافية محمد زين العابدين الخميس 7 نوفمبر 2019 على اجتماع لمتابعة آخر التحضيرات والاستعدادات لتنظيم حفل اختتام تظاهرة تونس عاصمة للثقافة الاسلامية الذي سينعقد يومي 17 و 18 ديسمبر 2019 بحضور اطارات الوزارة. واطلع الوزير في هذا الاطار على مدى تقدم أشغال ترميم...
2019/11/5 15:11
أشرف وزير الشؤون الثقافية محمد زين العابدين صباح اليوم الثلاثاء  بالمتحف الوطني بباردو على اجتماع مجلس الديوان الذي خُصِّص للاطلاع على سير عمل مركز تونس للاستثمار الثقافي بحضور مديرة المركز ربيعة بلفقيرة وبمشاركة عدد من اطارات الوزارة والمندوبين الجهويين. وفِي كلمته أكد وزير...