تقرير أُممي يعتبر أنّ وفاة مرسي قد ترقى لـ"اغتيال تعسفي بموافقة الدولة".. ونائب مصري يُعلّق - الصباح نيوز | Assabah News
May.
28
2020

تابعونا على

تقرير أُممي يعتبر أنّ وفاة مرسي قد ترقى لـ"اغتيال تعسفي بموافقة الدولة".. ونائب مصري يُعلّق

السبت 9 نوفمبر 2019 12:33
نسخة للطباعة

اعتبر خبراء متعاونون مع الأمم المتحدة في بيان نشر أمس الجمعة، أن وفاة الرئيس المصري الأسبق محمد مرسي أثناء إحدى جلسات محاكمته، قد ترقى إلى "اغتيال تعسفي بموافقة الدولة".

وأشار البيان إلى أن مرسي كان مسجونا "في ظروف لا يمكن وصفها إلا بالوحشية، خصوصا خلال سجنه لخمس سنوات في (سجن) طرة".

ولخص البيان ظروف سجن مرسي بعدة نقاط هي:

1- كان مرسي محتجزا في حبس انفرادي لمدة 23 ساعة في اليوم، ولم يسمح له برؤية سجناء آخرين حتى في الساعة الوحيدة التي يسمح له بها بالتحرك خارجا.

2- أجبر مرسي على النوم على أرضية خرسانية ببطانية أو بطانيتين فقط، ولم يسمح له قراءة الكتب أو الصحف أو مواد مكتوبة أو سماع الراديو.

3- حرم مرسي من أدوية منقذة للحياة والعناية الطبية وهو يعاني من داء السكري وضغط الدم العالي. وتدريجيا فقد البصر في عينه اليسرى، وتعرض لحالات غيبوبة السكري المتكررة والإغماء مرارا، وأصيب بالعديد من حالات تسوس الأسنان والتهابات اللثة.

4 - تم تحذير السلطات المصرية مرارا من أن ظروف سجن مرسي ستقوض صحته تدريجيا وصولا لقتله، ولا يوجد دليل على أن السلطات تحركت لمعالجة هذه المخاوف، على الرغم من أن العواقب كانت متوقعة.

واستخلص فريق الخبراء، الذي عمل تحت إشراف المقررة الخاصة أنييس كالامار ومجموعة عمل الأمم المتحدة المعنية بمسألة الاحتجاز التعسفي، أن وفاة مرسي التي وقعت "بعد معايشته هذه الظروف يمكن أن ترقى إلى اغتيال تعسفي بموافقة الدولة".

وأشار الخبراء إلى وجود "أدلة موثوقة" تبعث على مخاوف من أن "آلافا من السجناء الآخرين في مصر قد يكونوا معرضين لخطر الوفاة أو التعرض لضرر بصحتهم لا يمكن إصلاحه بسبب ظروف الاحتجاز غير الملائمة والانتهاكات الجسيمة لحقوقهم الإنسانية".

وحسب الخبراء، فإن "ذلك يمثل، على ما يبدو، ممارسة ثابتة ومتعمدة من قبل حكومة الرئيس عبد الفتاح السيسي لإسكات المعارضين".

 

برلماني مصري يدعو للتصدي لمحاولة التحقيق في وفاة مرسي

وترفض مصر كافة الاتهامات التي توجها إليها منظمات دولية ودول غربية بانتهاك حقوق الإنسان، وقبل أيام تقدم أحد أعضاء مجلس النواب المصري بطلب عاجل إلى الحكومة ووزارة الخارجية، للتصدي للتقرير الذي أصدره مؤخرا البرلمان الأوروبي حول حقوق الإنسان في مصر، ودعوات خارجية للتحقيق في أسباب وفاة الرئيس الأسبق محمد مرسي.

اعتبر النائب مصطفى بكري لـRTأن تقرير الأمم المتحدة الذي حمّل الدولة المصرية مسؤولية وفاة الرئيس الأسبق محمد مرسي، لا يستند إلى أي دليل ويأتي في إطار محاولات دولية للتجني ضد مصر.

وقال بكري لمراسلنا ناصر حاتم: "الكل يعرف أن مرسي مات موتة طبيعية أمام زملائه أثناء المحاكمة، وتم نقله إلى الإسعاف التي كانت متواجدة بجوار المحكمة سريعا، ولا صحة للادعاءات الدولية التي أراها محاولة لتوظيف الحدث لحساب أجندة سياسية تدخل في إطار محاولات التجني ضد مصر".

وشدد البرلماني على أن مصر "توفر كل الضمانات الصحية والإنسانية والحقوقية لكافة المقبوض عليهم"، مضيفا أن هذه "حملة ممنهجه دون سند أو دليل تصب في مصلحة تيارات العنف والإرهاب". (روسيا اليوم)

 

في نفس القسم

2020/5/27 18:55
عبّر رئيس الوزراء الإثيوبي، آبي أحمد، عن امتنانه لدولة قطر لتبرعها بمواد طبية للوقاية من فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19). وقال رئيس الوزراء الإثيوبي في تغريدة عبر حسابه الرسمي في تويتر: ممتن لدولة قطر لتبرعها بمواد الوقاية من (كوفيد-19) والتي تشمل الأقنعة والألبسة الخاصة...
2020/5/27 18:51
أعرب وزير الشؤون الخارجية الجزائري صبري بوقدوم، عن قلق بلاده "البالغ" للتطورات الخطيرة التي تشهدها ليبيا في الأسابيع الأخيرة. وجدد الوزير استعداد الجزائر لاحتضان الحوار الليبي ومواصلتها جهودها من أجل لم شمل الفرقاء وتقريب وجهات نظرهم. وقال في رسالة بمناسبة يوم إفريقيا (25 ماي)،...
2020/5/27 17:10
قامت مجموعات تابعة لإيران بنبش ضريح في سوريا يُعتقد أنه للخليفة الأموي عمر بن عبد العزيز، ونقل محتوياته إلى جهة مجهولة. وأظهرت تسجيلات مصورة نشرتها صفحات موالية للنظام على وسائل التواصل الاجتماعي، الثلاثاء، قيام تلك المجموعات بنبش الضريح الواقع في قرية “الدير الشرقي” التابعة...
2020/5/27 12:48
قال إيغور بيلايف السفير الروسي لدى الجزائر، إن رئيس هذه الدولة عبد المجيد تبون، تلقى دعوة للقيام بزيارة رسمية إلى روسيا. وذكر أن الزيارة، ستتم بعد الانتهاء من الوضع الوبائي في الدولتين. وأضاف السفير الروسي: "على هامش المؤتمر الدولي حول ليبيا، الذي انعقد في برلين في يناير 2020،...
2020/5/27 09:17
نفت المديرية العامة للأمن الوطني في الجزائر، ما تم تداوله عبر مدونة على "فيسبوك" حول إصابة 17 ألف شرطي جزائري داخل الثكنات بفيروس كورونا منذ انتشار الوباء. وأوضحت المديرية في بيان لها أن هذا المحتوى المنشور على صفحة "فيسبوك" لا أساس له من الصحة والغرض منه زرغ الفتنة والبلبلة"....