نابل.. القبض على 3 أشخاص من أجل مسك واستهلاك وترويج المخدرات - الصباح نيوز | Assabah News
Jan.
20
2020

تابعونا على

نابل.. القبض على 3 أشخاص من أجل مسك واستهلاك وترويج المخدرات

السبت 13 جويلية 2019 12:04
نسخة للطباعة

بناء على معلومات، تمكّنت الفرقة الجهويّة لمكافحة المخدّرات بنابل بالإدارة الفرعيّة لمكافحة المخدّرات بإدارة الشّرطة العدليّة يوم 12 جويلية 2019 بجهة دار شعبان الفهري من ضبط 03 أشخاص من ذوي السّوابق العدليّة (تتراوح أعمارهم بين 22 و40 سنة، اثنين منهما صادر في شأنهما عدّة مناشير تفتيش) بحوزتهم كميّة من المخدّرات و20 حقنة مستعملة ومبلغ مالي متأتّ من عائدات ترويج المخدّرات.
باستشارة النّيابة العموميّة، أذنت بالاحتفاظ بهم جميعا من أجل "مسك واستهلاك وترويج المخدّرات" واتّخاذ الإجراءات القانونيّة في شأنهم والأبحاث متواصلة.
 

كلمات دليلية: 

في نفس القسم

2020/1/20 10:08
- حل مشاكل العرب يبدأ بالتربية والثقافة والعلوم -  الوضع المالي للمنظمة تحسن وأغلب الدول الأعضاء سددت التزاماتها - انقاذ أبنائنا رهين نجاح منظومتنا التربوية -  نحن في طور مراجعة بعض الاتفاقيات   الدكتور محمد ولد أعمر المدير العام للمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم، الالكسو...
2020/1/20 09:55
بمناسبة الذكرى 74 لتأسيس الاتحاد العام التونسي للشغل ، يشرف الأمين العام نور الدين الطبوبي اليوم الإثنين بداية من الساعة الثالثة ظهرا بأحد النزل بالحمامات الجنوبية على اختتام الدورة الأولى للأكاديمية النقابية للتكوين والتثقيف وسيتم توزيع شهادات التخرج كما سيتم الإعلان عن إنطلاق...
2020/1/20 09:49
تلقى رئيس الجمهورية قيس سعيد في وقت متأخر من مساء الأحد 19 جانفي 2020 اتصالا هاتفيا من الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون. ووفق بيان رئاسة الجمهورية فقد بلّغ الرئيس الفرنسي رئيس الجمهورية تفهمه عدم مشاركة تونس في مؤتمر برلين الذي عُقد أمس ، وأحاطه علما بما تم مناقشته والتوصل إليه في...
2020/1/20 09:26
تعتبر «عنوسة «الرجال من المواضيع المسكوت عنها..إذ أنها استفحلت في السنوات الأخيرة وباتت ظاهرة  لافتة للنظر، حيث كشفت آخر الإحصائيات المتعلقة بتأخر سن الزواج في تونس أن عدد الرجال التونسيين غير المتزوجين أكبر من عدد النساء وذلك بنسبة قاربت 56% من عدد التونسيين غير المتزوجين - من...
2020/1/20 09:20
رغم تعالي أصوات الفلاحين ومربي المواشي والتجار والهنيين والناشطين في المجال منذ سنوات لتدخل الجهات الرسمية لإنقاذ قطاع الأعلاف سواء منها المدعمة أو المركبة إلاّ أن وضعه لا يزال اليوم يرزح تحت «كومة» من الأزمات التي أثرت سلبيا على القطاع الفلاحي وخاصة على مربي الماشية والمنتفعين...

مقالات ذات صلة