انطلاق أشغال المنتدى الثالث للحوكمة والتأكيد على تطوير آليات الحفاظ على التراث المادي - الصباح نيوز | Assabah News
Jul.
19
2019

تابعونا على

انطلاق أشغال المنتدى الثالث للحوكمة والتأكيد على تطوير آليات الحفاظ على التراث المادي

الجمعة 22 مارس 2019 13:36
نسخة للطباعة

انطلقت صباح الجمعة بقمرت (الضاحية الشمالية للعاصمة)، أشغال المنتدى الدولي الثالث للحوكمة حول موضوع "أهمية الحوكمة الرشيدة في الحفاظ على التراث المادي"، وتتواصل إلى يوم 24 مارس الحالي.

ويتنزل هذا المنتدى، الذي تنظمه المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة "إيسسكو" بالتعاون مع الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد ووزارة الشؤون الثقافية، في إطار إعلان الايسسكو 2019 سنة التراث في العالم الإسلامي، وذلك تنفيذا لقرار المؤتمر الإسلامي العاشر لوزراء الثقافة الذي أقيم بالعاصمة السودانية الخرطوم في شهر نوفمبر من سنة 2017، فضلا عن الاحتفاء بتونس عاصمة للثقافة الإسلامية هذه السنة عن المنطقة العربية.

وفي كلمة ألقاها نيابة عن رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي، أكد رئيس الدائرة القانونية برئاسة الجمهورية خير الدين بن سلطان، على أن الدولة التونسية تولي أهمية بالغة للمحافظة على التراث الذي تزخر به البلاد، من معالم تعود لعديد الحضارات التي تعاقبت على تونس، مشدّدا على أهمية الحفاظ على التراث لترسيخ الهوية الوطنية لدى مختلف الفئات.

وذكّر بإدراج تونس لعدد من المعالم الأثري على لائحة التراث المادي لليونسكو، مضيفا أن تونس اهتمت كذلك بالإطار التشريعي للمحافظة على التراث، على غرار إصدار مجلة حماية التراث الأثري والتاريخي والفنون التقليدية، وكذلك التنصيص على أهمية التراث في توطئة دستور 27 جانفي لسنة 2014، وكذلك في الفصل 42 منه الذي ينص على أن الدولة تحمي الموروث الثقافي.

وجاء في كلمة رئيس الدولة أيضا أنّ حماية المخزون التراثي عمل مضنٍ لما يتعرّض له التراث من ممارسات غير شرعية تمس من المحافظة عليه رغم اختلاف الهياكل التي تمّ إحداثها لحمايته.

واقترح رئيس الجمهورية في هذا السياق، تشديد العقوبات الجزائية والمالية على المخالفين، واعتبار جرائم الاعتداء على المواقع الأثرية لا تسقط بالتقادم مثلها مثل جرائم الحرب، فضلا عن التشجيع على بعث الجمعيات التي تُعنى بحماية التراث وجمعيات صيانة المدن العتيقة.

وقال المدير العام للمنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة عبد العزيز بن عثمان التويجري إن الايسسكو بوّأت التراث ضمن أولويات عملها، مبرزا حرص هذه المنظمة على تفعيل مضامين أشغال المنتديات وورشات العمل التي تنظمها لفائدة المؤسسات ذات الصلة بحماية التراث.

وعدّد التويجري في كلمته، تنوع التراث الثقافي والطبيعي الذي تزخر به الدول الإسلامية. وأبرز أن الحضارة العربية والإسلامية أنتجت تراثا غزيرا ومتنوعا، داعيا إلى تعميق الوعي بأهمية حمايته والمحافظة عليه.

وتحدّث عن افتقار بعض المعالم الإسلامية للحماية من الكوارث الطبيعية والسرقة والاتجار غير المشروع بها، مع غياب آليات لحمايتها عموما. وعبّر عن أمله في تعزيز ثقافة الحوكمة الرشيدة وحماية الإرث الإسلامي من الاندثار.

ومن جهته، دعا رئيس الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد شوقي الطبيب إلى العمل على توعية المواطن بأهمية الإرث الإنساني والمحافظة عليه. وأكد على تدعيم تبادل التجارب والخبرات في مجال التشريعات بين مؤسسات الاختصاص في الدول الإسلامية.

واستعرض شوقي الطبيب إحصائيات أممية عن الانتهاكات التي طالت عديد المعالم الأثرية في كلّ من سوريا والعراق، والتعدّي عليها من قبل أطراف متشددة.

وشدّد وزير الشؤون الثقافية محمد زين العابدين على أهمية جعل الثقافة من أولويات العمل السياسي، قائلا "لا بدّ من توفر إرادة حقيقية في الإصلاح الثقافي وإسناد المبادرات الثقافية".

واقترح إدراج الثقافة في المناهج التربوية للتوعية بأهميتها في الفعل الإنساني.

ويهدف هذا المنتدى، إلى التأكيد على أهمية نشر ثقافة الحوكمة الرشيدة، وذلك عبر المؤسسات الحكومية التربوية والثقافية، وكذلك عبر هيئات المجتمع المدني والقطاع الخاص والإعلام.

وتهدف أشغال المنتدى أيضا إلى التوعية بضرورة صياغة نظم وتشريعات ومسارات ومؤشرات وطنية وإقليمية ودولية تكرس الحوكمة في المحافظة على التراث المادي، وتبادل الخبرات والتجارب الناجحة بشأنها.

وعلى مدى ثلاثة أيام سيحث المشاركون في هذا المنتدى مجموعة من المحاور تتعلّق بالإطار التشريعي والترتيبي لحماية التراث المادي، وتقديم مقاربات بشأن إدارة التراث المادي وكذلك عملية جرد التراث وحفظه وصيانيته وتثمينه.

وسيتطرّق المشاركون أيضا إلى دور البرلمانيين والبلديين في حماية التراث، فضلا عن تقديم آليات حماية التراث المادي واسترداده خلال الحروب والأزمات، بالإضافة إلى تقديم جملة من التوصيات تتعلّق بحوكمة أفضل لمسارات حماية التراث المادي. (وات)

 



في نفس القسم

2019/7/19 18:01
نفى مدير الهياكل الصحية العمومية بوزارة الصحة، محمد مقداد، اليوم الجمعة، ما تم تداوله عبر بعض المواقع الإلكترونية بشأن غلق قسم طب الولدان والرضع بالمستشفى الجامعي بشارل نيكول نهائيا بداية من يوم 23 جويلية الجاري مؤكدا أن العمل بالقسم لم يتوقف البتة ولن يتوقف مستقبلا . وأكد في...
2019/7/19 17:39
اكد القيادي بنداء تونس رؤوف الخماسي خبر لقائه بنبيل القروي ،وقال الخماسي في تصريح لـ" الصباح نيوز" ان اللقاء عادي  حيث التقينا القروي بصفة عادية كما هو لقائنا بجل السياسيين في تونس.   وعن امكانية تاثير هذا الضغط على الباجي قائد السبسي الذي لم يمضي بعد على القانون الانتخابي...
2019/7/19 17:32
أصدر وزير التعليم العالي والبحث العلمي منشورا لرؤساء الجامعات والمدير العام للدراسات التكنولوجية وعمداء ومديري مؤسسات التعليم العالي والبحث العلمي والمديرين العامين لمراكز ومعاهد البحث العلمي ودواوين الخدمات الجامعية وكذلك مديري مؤسسات التعليم العالي الخاص.   ويتمحور المنشور حول...
2019/7/19 17:19
دعت تونس البلدان الاعضاء بالسوق المشتركة لشرق و جنوب إفرقيا "الكوميسا " إلى ضرورة احترام المبادئ المنظمّة لهذه السوق بما يمكن من دفع المبادلات التجاريّة والشراكة بين البلدان الأعضاء، ذلك أن التجارة البينيّة، لا تتعدى، حاليا، نسبة 7 بالمائة من مجمل مبادلاتها. وجاءت دعوة تونس في...
2019/7/19 16:59
علمت "الصباح نيوز" أن قاضي التحقيق الأول بالمحكمة الابتدائية بجندوبة قد  قرر يوم 9 جويلية الجاري إحالة خمسة أشخاص يعملون بالديوان الوطني للحبوب من أجل جرائم الخيانة الموصوفة والمشاركة فيها.  وذلك بعد ختم الأبحاث في قضية فساد تورطت فيها شبكة تعمل بالجهة في مجال جمع وطحن الحبوب....