سيدي بوزيد: الاتحاد الجهوي للشغل يؤكد على ضرورة اعتبار يوم 17 ديسمبر عيدا وطنيا للثورة و14 جانفي عيدا للنصر - الصباح نيوز | Assabah News
Mar.
18
2019

تابعونا على

سيدي بوزيد: الاتحاد الجهوي للشغل يؤكد على ضرورة اعتبار يوم 17 ديسمبر عيدا وطنيا للثورة و14 جانفي عيدا للنصر

السبت 12 جانفي 2019 10:15
نسخة للطباعة

رغم الاجماع الحاصل حول أهمية العديد من المحطات التي اثرت على مسار الثورة وشهدتها ولاية سيدي بوزيد على غرار سقوط اول شهيد بمنزل بوزيان يوم 25 ديسمبر، وسقوط 5 شهداء اخرين في يوم واحد بمعتمدية الرقاب يوم 9 جانفي، واحداث تالة والقصرين وغيرها من الاحداث، الا ان عدم إقرار يوم 17 ديسمبر عيدا وطنيا باعتباره تاريخ اقدام محمد البوعزيزي على اضرام النار فى جسده واندلاع الشرارة الأولى للثورة، لا يزال سببا لاستياء الاهالي ومختلف مكونات المجتمع المدني والمنظمات والجمعيات والأحزاب بمختلف توجهاتها.
وطالب الاتحاد الجهوي للشغل بسيدي بوزيد في العديد من البيانات التي كان يصدرها بمناسبة كل عيد للثورة، بالوقوف الى جانب ولاية سيدي بوزيد "وتصحيح تاريخ الثورة واعتبار يوم 17 ديسمبر عيدا وطنيا للثورة و14 جانفي عيدا للنصر"، مشددا على ان ذلك يعتبر "مسؤولية تاريخية".
كما اكد الاتحاد على اعضاء مجلس نواب الشعب ورئيس الجمهورية والحكومة وكل من يهمه الامر بضرورة "تصحيح تاريخ الثورة خاصة بعد الانتهاء من فترة الانتقال الديموقراطي"، وبين ان "يوم 14 جانفي 2011 هو يوم عظيم في تاريخ تونس باعتباره يذكر بهروب الرئيس المخلوع وهو اليوم الذي انتصرت فيه ارادة الشعب على سلطة الاستبداد".
ومن جهته لاحظ الكاتب العام للاتحاد الجهوي للشغل بسيدي بوزيد محمد الازهر قمودي انه "رغم انطلاق الثورة يوم 17 ديسمبر من سيدي بوزيد، الا انه والى حد الان وبعد مرور 8 سنوات لم يتحقق أي شيء بالجهة بل بالعكس ازداد الوضع تأزما، حيث انعدمت التنمية وتعطل مسار التشغيل، كما ان المشاريع التي تم الإعلان عنها مازالت معطلة على غرار منجم الفسفاط بالمكناسي وسوق الإنتاج الكبرى بأم العظام ومركب البلاستيك بالمزونة ومعمل الاجر بمنزل بوزيان والطريق السريعة تونس جلمة وتزويد الولاية بالغاز الطبيعي"، وشدد بدوره على تمسك الجميع "باعتبار تاريخ 17 ديسمبر عيدا وطنيا، لان الثورة تؤرخ ببداياتها مثلما هو متفق عليه في العالم اجمع، ومطالبة الاهالي بتنقيح الدستور فيما يتعلق بهذا الجانب".
وقال رئيس فرع الرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الانسان بسيدي بوزيد بودربالة نصيري ان "تاريخ 14 جانفي هو عيد وطني لكل التونسيين،انتصرت فيه إرادة التونسيين ضد الاستبداد وهرب رمز الديكتاتورية من البلاد، لكن في المقابل لا يجب نسيان فضل تاريخ 17 ديسمبر الذي انطلقت فيه الشرارة الأولى للثورة وتجاهله لأنه ليس يوم خاص بسيدي بوزيد فقط بل هو يوم وطني وانعكاساته لم تبق في حدود الولاية بل شملت العديد من البلدان الأخرى ولولا 17 ديسمبر لما كان الانتصار في 14 جانفي".
وبدورهم، اعتبر عدد من أهالي شهداء الثورة بالرقاب، على هامش احياء الذكرى الثامنة لاستشهاد 5 شهداء من الجهة ان "ملف شهداء وجرحى الثورة مازال يراوح مكانه ولم يشهد أي تقدم بدليل تأخر ضبط القائمة النهائية للشهداء وعدم حصول اهاليهم على التعويضات الضرورية بل ان حقيقة استشهادهم لم تكشف بعد ولم يتم الإعلان الى حد الان عن المتسبب في قتلهم".
ويمثل تاريخ 14 جانفي من كل سنة منذ 2012 مناسبة تنتظم خلالها المسيرات الاحتجاجية بمدينة سيدي بوزيد، حيث ترفع العديد من الشعارات المطالبة بتصحيح تاريخ الثورة التونسية، والكف عن التسويف والمماطلة بخصوص مطالب الجهة بخصوص بالتنمية والتشغيل وتفعيل المشاريع الكبرى المبرمجة.(وات)
 

في نفس القسم

2019/3/18 17:40
انعقدت الخميس الفارط فعاليات المؤتمر الختامي لبرنامج تعزيز الحوار الإجتماعي في بلدان جنوب المتوسط SOLID وذلك بمقر المجلس الإقتصادي والإجتماعي الاوروبي ببروكسل وتم توقيع ميثاق تعزيز الحوار الاجتماعي من اجل التنمية الإقتصادية والعدالة الإجتماعية الذي يشمل تونس والمغرب والأردن. وقد...
2019/3/18 17:26
قال النائب المستقيل رضا شرف الدين إنه لم يكن يوما نائبا من أجل الحصانة ولايعتبر نفسه فوق القانون. وأضاف شرف الدين خلال حضوره في برنامج بوليتيكا باذاعة "جوهرة" اليوم الإثنين 18 مارس 2019 أن الحصانة لا تعنيه في شيء لأنه يعرف نفسه و يعرف جيدا أنه ليس فوق القانون معتبرا أن كل ما...
2019/3/18 17:12
دعت منظمة العفو الدولية، اليوم الاثنين، البرلمان التونسي إلى عدم المصادقة على مشروع قانون حالة الطوارئ ما لم يتم إدخال تعديلات جوهرية كي يتماشى مع القانون الدولي ودستور البلاد. وأكّدت المنظّمة، في بيان لها، أنّه يمكن أن يمنح مشروع القانون الجديد، والذي وصفته بـ" "المعيب"،...
2019/3/18 17:11
بمناسبة أيام الصناعات التقليدية واللباس الوطني، كرّم رئيس الحكومة يوسف الشاهد صباح اليوم بقصر الحكومة بالقصبة كلاّ من الحرفيّة فاطمة بن عبد الله بإسنادها الجائزة الوطنية للنهوض بالصناعات التقليدية والفنية والحرفيّة مريم بن عبيد بن غربية بإسنادها الجائزة الوطنية للشبان في...
2019/3/18 17:02
قال منظمون ان الدورة الحادية عشرة لماراطون " خطوات الميغارا " ستشهد مشاركة حوالي 5000 رياضي ورياضية. وتشمل التظاهرة التي ستنظمها جمعية" الميغارا " يوم الاحد 24 مارس الجاري بالتعاون مع بلدية المرسى والجامعة التونسية لالعاب القوى على سباقي نصف ماراطون ( 21 كلم ) وسباق للجميع ( 5...