رضا بلحاج: تعمد رئيس الحكومة إعلام الرئيس بقائمة غير صحيحة للتحوير وإحالة هذه القائمة مباشرة لمجلس النواب فيه رغبة في العودة إلى الماضي - الصباح نيوز | Assabah News
Jan.
25
2020

تابعونا على

رضا بلحاج: تعمد رئيس الحكومة إعلام الرئيس بقائمة غير صحيحة للتحوير وإحالة هذه القائمة مباشرة لمجلس النواب فيه رغبة في العودة إلى الماضي

الخميس 8 نوفمبر 2018 09:50
نسخة للطباعة

قال القيادي في نداء تونس رضا بلحاج، في تدوينة له على صفحته الرسمية على الفايس بوك، أن تعمد رئيس الحكومة إعلام الرئيس بقائمة غير صحيحة للتحوير وإحالة هذه القائمة مباشرة لمجلس النواب فيه رغبة في العودة إلى الماضي وخرق لإرادة واضعي الدستور في القطع معه بإرساء نظام برلماني معدّل تكون فيه مؤسسة رئاسة الجمهورية ركيزة من ركائز الانتقال الديمقراطي.
وفي التالي نص التدوينة:
السّلطة التنفيذية في تونس تمارس رئيس الجمهورية من جهة ورئيس الحكومة من جهة أخرى، عملا بأحكام الفصل 71 من دستور 27 جانفي 2014، وذلك على خلاف أغلبيّة الأنظمة السياسية إن لم نقل مجملها التي تعقد ممارسة هذه السلطة إمّا إلى رئيس الجمهورية (الأنظمة الرئاسية) وإمّا إلى رئيس الحكومة (أنظمة برلمانية).
وقد برّر واضعو الدستور خيار سلطة تنفيذية برأسين بما يقتضيه الانتقال الديمقراطي من ضرورة التصدّي لانفراد رئيس الحكومة بالسلطة والقطع مع ممارسات الماضي المتمثّلة في الاستفراد بامتيازات السلطة العامة والسقوط في مستنقع الدكتاتورية.
وبناء عليه جعل هؤلاء من رئاسة الجمهورية ركيزة هامة من ركائز النظام السياسي التونسي فاقتضى الفصل 75 من دستور 27 جانفي 2014 أن "ينتخب رئيس الجمهورية انتخابا عاما، حرّا، مباشرا، سريّا، نزيها وشفافا وبالأغلبية المطلقة للأصوات المصرّح بها".
ونصّ الفصل 72 منه على أن "رئيس الجمهورية هو رئيس الدولة، ورمز وحدتها، يضمن استقلالها واستمراريتها ويسهر على احترام الدستور".
كما أسندت العديد من فصول دستور 27 جانفي 2014 على هذا الأساس إلى رئيس الجمهورية صلاحيات متعدّدة بوصفه رئيس دولة وأخرى بوصفه رئيس إدارة وكذلك صلاحيات ذات طبيعة سياسية كتلك المتعلّقة بتكوين الحكومة من تكليف لمن له أهلية تكوينها (الفصول 89 أو 98 أو 99) وتسمية أعضاءها (بما في ذلك رئيسها) وتلقي اليمين التي يؤدونها، مما جعل جريان العمل منذ انتخابات 2014 يستقرّ على أن إعلام رئيس الجمهورية بالقائمة الاسمية لأعضاء الحكومة وقائمة أسماء الوزراء الوافدين عليها بمقتضى تحوير وزاري مهما كانت أهميّته إجراء أساسي يكفل لرئيس الجمهورية بوصفه الساهر على احترام الدستور التأكد من أن تكوين الحكومة أو تحويرها لا ينال من الشرعية الانتخابية كما أقرّها الفصل 89 منه (وهو المبدأ) و عند الاقتضاء التأكد من أن تكوين الحكومة يضمن الاستقرار السياسي في صورة إعمال الفصلين 98 و99 من الدستور.
وفي غياب محكمة دستورية في هذا التاريخ تختصّ بالنظر في دستورية الإجراء المتمثّل في وجوبية إعلام رئيس الجمهورية بمدّه بأسماء أعضاء الحكومة عند تكوينها أو أسماء الوافدين عليها بمناسبة تحويرها فإنه يتجه العمل على احترام الدستور والعرف المعمول به.
إذ أن هذا التنصّل وتعمد إعلام الرئيس بقائمة غير صحيحة للتحوير وإحالة هذه القائمة مباشرة لمجلس النواب فيه رغبة في العودة إلى الماضي وخرق لإرادة واضعي الدستور في القطع معه بإرساء نظام برلماني معدّل تكون فيه مؤسسة رئاسة الجمهورية ركيزة من ركائز الانتقال الديمقراطي.
 

في نفس القسم

2020/1/25 13:01
أكد نور الدين الطبوبي الامين العام الاتحاد العام التونسي للشغل ، خلال كلمته بدار الاتحاد الجهوي للشغل بسوسة ، في ذكرى احياء تأسيس الاتحاد أنه "اذا كانت الحكومة القادمة ستحارب الفساد وتتصدى لـ"الكناترية" والجريمة المنظمة وتكون في مستوى تطلعات الشعب التونسي فمرحبا بها ، وفي صورة...
2020/1/25 12:41
أطلقت شركة اتصالات تونس خدمة الاطلاع على تفاصيل فاتورة استهلاك الكهرباء والغاز أو خلاصها لفائدة كل مشتركيها بشبكة الاتصالات الجوالة، الذين تتوفر لديهم بطاقات بنكية.وللإنتفاع بهذه الخدمة يتم الاتصال برقم النداء *127# ثم يتم تحديد الشركة التونسية للكهرباء والغاز واختيار القسم...
2020/1/25 12:39
خصص رئيس الحكومة المكلف الياس الفخفاخ لقاءات اليوم للتشاور مع المنظمات الوطنية حول مسار تشكيل الحكومة و برنامجها واولويات المرحلة القادمة .والتقى في هذا الاطار الامين العام للاتحاد العام التونسي للشغل نورالدين الطبوبي ورئيس الاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية...
2020/1/25 12:19
نجحت أمس الأول وحدة أمنية تابعة للإدارة العامة للأمن العمومي في إماطة اللثام عن عصابة خطيرة لتهريب العربات وتزوير وثائقها تنشط بين تونس وليبيا وحجز عدد من السيارات والشاحنات وإيقاف عدد من المشتبه بهم في سلسلة من العمليات الأمنية بين ولايتي المهدية والمنستير في انتظار إحالة ملف...
2020/1/25 12:15
لم يكن اعلان التخلي عن حزب "قلب تونس"مفاجئا لعموم المتابعين سيما وان قلب تونس نفسه نبه الى خطر استبعاده من "تحالف السلطة"  ليصدر بيانا في الغرض جاء فيه  "عدم وجود احترازات مبدئيّة أو شخصيّة من اختيار السيّد إلياس الفخفاخ مكلّفا بتشكيل الحكومة، وفي هذا الإطار يدعو حزب قلب تونس...