الاتحاد النقابي لعمال المغرب العربي ومؤسسة أحمد التليلي ينظمان ندوة للاحتفال بالذكرى الـ 40 لأحداث 26 جانفي 1978 - الصباح نيوز | Assabah News
Jan.
25
2021

تابعونا على

الاتحاد النقابي لعمال المغرب العربي ومؤسسة أحمد التليلي ينظمان ندوة للاحتفال بالذكرى الـ 40 لأحداث 26 جانفي 1978

الجمعة 26 جانفي 2018 18:07
نسخة للطباعة

نظم مركز الدراسات والأنشطة العمالية بالاتحاد النقابي لعمال المغرب العربي ندوة، الجمعة، بالتعاون مع مؤسسة أحمد التليلي، للاحتفال بالذكرى الأربعين لأحداث 26 جانفي 1978 التي راح ضحيتها حوالي 460 قتيلا وخلفت المئات من الجرحى.
واعتبر مدير مؤسسة أحمد التليلي رضا التليلي، أن أحداث 26 جانفي 1978 كانت المرحلة الأولى لنيل الاتحاد العام التونسي للشغل كامل استقلاليته اذ تمسك خلال تلك الفترة برفع المطالب الاجتماعية للفئات الشعبية والعمالية، في مقابل رفض السلطة السياسية مبدأ الحوار الاجتماعي.
وأضاف التليلي، أن ارتفاع سقف المطالب الشعبية في مقاومة الفقر وتحسين القدرة الشرائية وحل مشكلة البطالة، كانت واحدة من أبرز المطالب التي رفعها المحتجون خلال تظاهرتهم.
وقال ان دعوة الاتحاد تلخصت آنذاك في بناء الديمقراطية الاجتماعية، واصفا، أحداث 26 جانفي1978 بالمحطة المهمة في المطالبة باستقلالية المنظمة خاصة وأنها كانت بمثابة المظلة التي أوت إليها مختلف القوى التقدمية».
ويشير المؤرخ عدنان منصر، الى أن الاتحاد كان يعد الفضاء الوحيد لممارسة النشاط السياسي والنقابي في ظل هيمنة الحزب الحاكم خلال تلك الفترة، مبرزا، أن فترة السبعينات اتسمت بصعود نجم القوى اليسارية في الجامعات.
من جهته، اعتبر وزير الداخلية الأسبق الطاهر بلخوجة، الذي اقيل من منصبه يوم 23 ديسمبر 1978 لرفضه حدوث صدامات بين الشعب والأمن، أن أسباب نشوء أحداث 26 جانفي كانت سياسية، لافتا الى أن 6 وزراء آخرين من بينهم محمد الناصر استقالوا آنذاك للتعبيرعن رفضهم اعتماد المنحى الصدامي في مواجهة الاتحاد.
وقال عضو المكتب التنفيذي للاتحاد العام التونسي للشغل محمد المسلمي، ان قيادة الاتحاد في شخص أمينها العام آنذاك الحبيب عاشور وقفت في مجابهة الآلة القمعية للنظام، مبينا،أن احياء الذكرى الأربعين لأحداث 26 جانفي يندرج في اطار الاحتفاء بزعماء الاتحاد.
وتم خلال هذه الندوة، عرض شريط وثائقي تضمن شهادات لعدد من النقابيين الذين عايشوا أحداث 26 جانفي 1978، وقراءات تاريخية قدمها عدد من الكتاب والمؤرخين الذين استعرضوا مختلف مراحل المواجهات بين الاتحاد والحكومة في أحداث وصفت بأنها «الأكثر دموية» في تاريخ تونس بعد فترة الاستعمار الفرنسي.

(وات)

في نفس القسم

2021/1/24 22:57
أفادت وزارة الصحة ،في بلاغ لها اليوم الأحد 24 جانفي 2021 ، تسجيل 2059 اصابة جديدة بفيروس كورونا في تونس بتاريخ 23 جانفي الجاري من جملة 6726 تحليلا ، ليرتفع عدد الاصابات منذ تفشي الوباء إلى 197373 إصابة.
2021/1/24 21:51
عثر أعوان الشرطة البيئية ببلدية رادس على كميات كبيرة من البطاريات التالفة ملقاة على الواجهة الرملية لشاطئ رادس . وقال رئيس المجلس البلدي جوهر السماري في تصريح لمراسل "وات" بالجهة مساء اليوم الأحد ، أنه تم اتخاذ إجراءات فورية بعد الإعلام بوجود مخالفة بيئية خطيرة من قبل أعوان...
2021/1/24 16:19
يضبط الفصل 144 من النظام الداخلي لمجلس نواب الشعب الاجراءات المتعلقة بالجلسة العامة المخصصة لمنح الثقة لاعضاء الحكومة المقترحين ضمن التحوير الوزاري والمبرمج عقدها يوم الثلاثاء 26 جانفي 2021 وتعقد هذه الجلسة حضوريا وطبق الإجراءات العادية لمقتضيات النظام الداخلي وفق ما ورد على...
2021/1/24 15:22
 سجلت ولاية مدنين في الاربع وعشرين ساعة الماضية 4 وفيات بسبب فيروس كورونا و108 اصابات محلية جديدة بهذا الفيروس ليرتفع عدد الوفايات منذ ظهور الوباء الى 228 حالة وفاة، والعدد الجملي للاصابات الى 6312، وفق ما أفاد به مدير الصحة الوقائية بالادارة الجهوية للصحة بمدنين، زيد العنز....
2021/1/24 14:37
تطور مجموع ضحايا فيروس كورونا المستجد بولاية المنستير إلى 266 وفاة منها حالتا وفاة إثنتين جديدتبن، كما ارتفع عدد الإصابات بالفيروس إلى 11 ألفا و978 إصابة، حسب آخر حصيلة محيّنة كشفها ل (وات) المدير الجهوي للصحة بالمنستير، حمودة الببة. وشملت الإصابات الجديدة لليوم الثالث على...