"التوافق المغشوش" والمصالح المشتركة - الصباح نيوز | Assabah News
Jan.
24
2018

تابعونا على

"التوافق المغشوش" والمصالح المشتركة

الجمعة 22 ديسمبر 2017 08:05
نسخة للطباعة

اذا ما اردنا توصيف البيانات والبيانات المضادة الصادرة عن حركتي نداء تونس والنهضة اثر الفشل الذريع الذي وسم الانتخابات الجزئية بدائرة ألمانيا يجوز القول أنها لا تعدو ان تكون سوى زوبعة في فنجان .
فنداء تونس الجريح بعد «موقعة ألمانيا» التي ضربته في مقتل ، وهو الذي يعدّ العدّة لخوض انتخابات بلدية يروّج انه سيكون الفائز الاول فيها،اعتبر ان شريكه في الحكم قد خذله فسارع المدير التنفيذي للحزب – وقد يكون بايعاز من اطراف معروفة- الى الاعلان في بيان رسمي ان حزبه سيقوم بالمراجعات الشجاعة والضرورية في علاقة ببعض الأطراف السياسية موكلا للهياكل اتخاذ القرارات المناسبة في اجتماع نهاية الاسبوع قبل ان يقرر أمس تأخير الاجتماع الى العام القادم .
من جهته بادر المكتب التنفيذي لحركة النهضة بالرد وبسرعة على موقف النداء في بيان رسمي ربط فيه بين «منّة» المصادقة على قانون المصالحة الإدارية وبين محاولة بعض الأطراف التي اقترن اسمها بالاستبداد والفساد وتسميم الأجواء السياسية والتشويش على المسار وتكريس منطق الاحتقان والاستقطاب وتقسيم التونسيين.. وكأني به يقول إن الحزب أخطأ عندما منح صك البراءة لمن هم يناورون بتوظيفهم شريكه في الحكم لضربه.
واثر صدور موقف صارم وآخر محذّر امتلأت البلاتوهات التلفزية والمنابر الاذاعية وصفحات الجرائد بمن انتشروا من قيادات الحزبين لتحليل الهزيمة الانتخابية والتبرير لها وتعليق جزء منها على شمّاعة المتربصين بالتوافق والساعين الى تدميره والى ايصال البلد الى نقطة اللاعودة مؤكدين تمسكهم بميثاق قرطاج وبحكومة الوحدة الوطنية وبالحفاظ على استقرار البلاد ومواصلة التنسيق تحت قبة البرلمان..ملطّفين بذلك الأجواء الساخنة من خلال تحليل ايجابي لأبعاد ومرامي البيانين .
وخلاصة القول أن الحزبين على قناعة تامة بأن توافقهما ظرفي فرضته طبيعة المرحلة وواقع المنطقة والتغيرات الحاصلة دوليا وان ما يجمعهما لا يعدو أن يكون غير مصالح مشتركة ساهم رئيس الدولة بمعية رئيس حركة النهضة في وضع آليات التصرف فيها وظلا المحركين الأساسيين لخيوطها ..أما اليوم ورغم تعدد التوصيفات لمفهوم التوافق ،انطلاقا من مواقع الواصفين ، اذ يعتبره البعض مغشوشا ويراه البعض الأخر توافقا مع الدولة التونسية فان مصلحة الطرفين تحول دون فك الارتباط ذلك ان فك الارتباط قبل انتخابات 2019 يمثل السيناريو الأسوأ  للطرفين.

حافظ الغريبي      

في نفس القسم

2018/1/19 08:08
كشفت المعطيات الرسمية الصادرة عن وزارة الداخلية حول أحداث الشغب الأخيرة جملة من الحقائق و الاستنتاجات التي تدفع إلى طرح العديد من التساؤلات وبإلحاح والتي قد تقود إلى ضرورة دقّ ناقوس الخطر.تقول المعطيات أن ما لا يقل عن 85 بالمائة من المتظاهرين الذين ألقي عليهم القبض خلال تلك...
2018/1/13 08:51
كشفت الإحصائيات الرسمية الصادرة عن وزارة الداخلية أن السواد الأعظم لمجموع أكثر من 700 موقوف متهم بالتخريب والاعتداء على الأملاك العامة والخاصة في أحداث الشغب والتخريب الليلية الأخيرة هم من الشباب ..وأن 85.95 بالمائة منهم تتراوح أعمارهم بين 15 و30 سنة في حين بلغت نسبة الموقوفين...
2018/1/10 08:22
نفس الأسباب تؤدي حتما الى نفس النتائج ..تلك القاعدة العلمية والاجتماعية والسياسية التي لم يستوعبها من تداولوا على الحكم في تونس ،منذ اندلاع الثورة الى يوم الناس هذا ، بالقدر الذي يجنّب البلاد الهزات. فالبلاد تعيش منذ أيام على وقع احتجاجات تندلع بشكل عشوائي في الظاهر لكن المتأمل...
2017/12/30 17:45
بحلول منتصف ليل هذا اليوم نكون قد ودعنا سنة 2017 لنستقبل سنة جديدة نأمل أن تكون طالع خير على كل التونسيين وأن تحمل لاقتصادنا مؤشرات التعافي من أزمة خانقة طالت أكثر من اللزوم.وبعيدا عن الأماني والآمال وبلغة الواقع المرير فإن كل المعطيات تقول أن سنة 2018 ستكون سنة صعبة للجميع.....
2017/12/20 08:09
لا يجب أن يفاجأ المتأمل في الوضع السياسي العام من فوز ياسين العياري ،الشخصية المعروفة بتطرفها، فياسين العياري نال ما يستحقه من الأصوات أي 284 صوتا من مجموع الـ26 ألف مسجل في القوائم الانتخابية.إن دخول العياري قبة البرلمان سهّلته عديد العوامل أولها فشل هيئة الانتخابات في أول...