الجزائر: زعيم حزب السلطة الأول يلِمع صورة سعيد بوتفليقة ويؤكد أنه يعرف من سيكون الرئيس المقبل! - الصباح نيوز | Assabah News
Dec.
7
2019

تابعونا على

الجزائر: زعيم حزب السلطة الأول يلِمع صورة سعيد بوتفليقة ويؤكد أنه يعرف من سيكون الرئيس المقبل!

الأربعاء 1 نوفمبر 2017 18:13
نسخة للطباعة

دافع جمال ولد عباس الأمين العام لجبهة التحرير الوطني (حزب السلطة الأول في الجزائر) عن سعيد بوتفليقة شقيق الرئيس عبد العزيز بوتفليقة، الذي قال عنه إنه إنسان خجول جدا، وأنه اكتسب خبرة طويلة طوال فترة حكم شقيقه، مؤكدا أنه يعرف من سيكون الرئيس المقبل للجزائر.
وأضاف في مقابلة مع قناة النهار (خاصة) إن سعيد بوتفليقة شقيق الرئيس عبد العزيز بوتفليقة رجل ذكي لكنه خجول جدا، مستخدما العبارة العامية «يحشم من خياله»، موضحا أن هذا الأخير اكتسب خبرة طوال وجود شقيقه في الحكم، من دون أن يخوض في موضوع إمكانية ترشحه للرئاسة، مع العلم أن ولد عباس سبق له أن قال إنه من حق سعيد بوتفليقة الترشح إلى الرئاسة.
وأوضح جمال ولد عباس أن عهد تدخل الجيش في السياسة قد ولى، وأن المؤسسة العسكرية ليست هي من سيختار الرئيس المقبل، مشددا في المقابل على أن الرئيس بوتفليقة هو من سيختار الرئيس الذي سيحكم الجزائر بعد 2019، وأن هذا الرئيس سيكون من حزب جبهة التحرير الوطني، وبذلك يكون الأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني قد اعترف ضمنيا أن الرئيس يعين ولا ينتخب.
واعتبر الأمين العام لحزب السلطة الأول أن الفريق أحمد قايد صالح قائد أركان الجيش شخص شهم، ولن ينقلب على الرئيس عبد العزيز بوتفليقة، وهاجم في المقابل علي بن فليس الأمين العام السابق للحزب ورئيس الحكومة الأسبق، مؤكدا أن بن فليس خان الرئيس بوتفليقة، مع أنه كان أمين عام الحزب ورئيس حكومة وقبلها مدير ديوان بالرئاسة، لكنه انقلب على الرئيس، وأنه السبب في كل الانقسامات التي عرفها ويعرفها الحزب العتيد حتى اليوم.
كما هاجم في المقابل عبد المجيد تبون رئيس الوزراء السابق، مشددا على أنه تجاوز الخطوط الحمر، وأن الرئيس بوتفليقة لا يتسامح إذا ما تعلق الأمر بأخطاء جسيمة، الأمر الذي جعله يقدم على إقالته بعد أقل من ثلاثة أشهر من تعيينه على رأس الحكومة، من دون أن يقول ولد عباس ما هي الخطوط الحمر التي تجاوزها، مكتفيا بتشبيه ما حدث معه بما حدث لعبد العزيز بلخادم الأمين العام السابق للحزب ورجل الثقة بالنسبة للرئيس، الذي أبعد من المشهد السياسي بطريقة غير مسبوقة.
جدير بالذكر أن جمال ولد عباس هو أول من أعلن تأييده لترشح الرئيس بوتفليقة لولاية رئاسية خامسة في سبتمبر 2016، عندما اعتلى المنصة أمينا عاما للحزب العتيد خلفا لعمار سعداني الذي دفع إلى الاستقالة بطريقة غامضة، كما أن ولد عباس ذهب حد التأكيد أن صحة الرئيس بوتفليقة تتحسن باستمرار وأنه سيقف على قدميه خلال ستة أشهر، وبرغم مرور أشهر على الستة أشهر، إلا أن الرئيس بوتفليقة الذي أصيب بجلطة دماغية في ربيع عام 2013، لم يقف على قديمه ولم يمش كما وعد ولد عباس، الذي عرف أيام توليه وزارة التضامن بالإكثار من الوعود التي لا تتحقق.(القدس العربي)

في نفس القسم

2019/12/6 21:48
أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أن العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز، اتصل به هاتفيا وقدم تعازيه بضحايا الهجوم الذي نفذه مواطن سعودي على قاعدة عسكرية بولاية فلوريدا. وأضاف ترامب في تغريدتين نشرهما على حسابه في "تويتر"، أن الملك سلمان قاله له إن "الشعب السعودي غاضب بشدة...
2019/12/6 14:34
بقلم: نزار مقني   لم يكن الهجوم الذي نفذته القوات الفرنسية في شمال مالي والذي أدى الى مقتل 13 جنديا من المظليين وقوات النخبة بعد اصطدام مروحيتين تابعتين لباريس، إلا خبرا وجب التوقف عنده والنظر اليه بتمعن كبير، خاصة وأن تنظيم «داعش»  أعلن مسؤوليته عنه، في وقت كثر فيه الحديث عن «...
2019/12/6 10:38
أعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، أن حكومته تجري اتصالات مع حركة "حماس" بغية التوصل إلى اتفاق طويل الأمد لوقف إطلاق النار، فيما نفت الحركة هذه الأنباء. وجاءت هذه التصريحات على لسان نتنياهو، حسب هيئة البث الإسرائيلي "مكان"، في موجز صحفي أجراه للصحفيين مساء أمس الخميس...
2019/12/5 19:34
أفاد مراسلنا في العراق اليوم الخميس، بأن نحو 20 محتجا تعرضوا للطعن على أيدي مجهولين في ساحة التحرير وسط العاصمة بغداد. تحدث نشطاء في التظاهرات عن دخول مجموعة أشخاص يحملون السلاح الأبيض إلى صفوف المحتجين وشروعهم في طعن مجموعة من المتظاهرين في الساحة. وأكد أحد الأطباء المسعفين في...
2019/12/5 19:26
كشف استطلاع أجرته شركةInfoPro Research عن خسائر فادحة مني بها القطاع الخاص اللبناني منذ بدء الاحتجاجات في 17 أكتوبر، حيث سجلت خسارة أكثر من 160 ألف وظيفة بصورة مؤقتة أو دائمة. وأظهر الاستطلاع أن 10% على الأقل من إجمالي عدد الشركات العاملة في لبنان توقف قسريا عن العمل أو أقفل...