مصير العشرين ألف متقاعد مبكرا - الصباح نيوز | Assabah News
Jun.
2
2020

تابعونا على

مصير العشرين ألف متقاعد مبكرا

الجمعة 29 سبتمبر 2017 08:13
نسخة للطباعة

تستعد الحكومة لتنفيذ برنامج إحالة ما لا يقل عن 20 إلى 25 ألف موظف على التقاعد المبكر في إطار خطة أعدتها بتشجيع من صندوق النقد الدولي لتخفيف الضغط على كتلة الأجور المتهمة بإدخال الاضطراب على ميزانية الدولة.
وبغض النظر عن ايجابيات هذا التسريح الجماعي ودوره في إعادة التوازنات المالية المنخرمة للدولة فان ضخ مثل هذا العدد الهام من المؤهلين لمواصلة الإنتاج دفعة واحدة في الطبيعة قد تكون له انعكاسات سلبية على سوق الشغل وعلى قدرة القطاع الخاص على امتصاص البطالة المستفحلة.
فمثل هذا العدد الهام وجله لا يزال في عنفوان الإنتاج وراكم بعضهم خبرات هامة سيكون محل اهتمام المؤسسات الخاصة التي بالرفع المنتظر في مساهمات التغطية الاجتماعية تكون مدفوعة للتعاقد معهم بأي شكل من الأشكال المشروعة او غير المشروعة فتنتفع بكفاءاتهم وتدخر جزءا من المصاريف وتتجنب مخاطر مواطن الشغل القارة في ظل الوضع الاقتصادي الحالي.
وبالتوازي فان المحالين اختياريا على التقاعد سيرفضون حياة الخمول ومنطق « أكل القوت وانتظار الموت « بل سيسعون كل وفق منهجه للمشاركة في الحياة المهنية والبقاء داخل دورة الانتاج حتى وان لم يكن ربحه وفير فالمهم عنده ان لا يعتبر نفسه عالة رغم توصله بجراية تتطور قيمتها بتطور أجور العاملين الناشطين.
واعتقادنا ان على الحكومة أن تفكر من الآن في إعداد خطة محكمة للاستعانة بخدمات هؤلاء المتقاعدين والاستفادة من خبراتهم في شتى مجالات الإنتاج تخفيفا للضغط على ميزانية الدولة من جهة وتطويرا لخدمات الإدارة من جهة أخرى أسوة بما يقدمه المتقاعدون في المجتمعات المتقدمة من خدمات جليلة كل في ميدانه .
خطة تمكّن فيما تمكّن الحكومة من تطوير أدوات المراقبة من خلال التعويل على خدمة المواطن الخفي الذي يمثل جانب من هؤلاء المتقاعدين خزانا حيويا لتجسيم هذه الخطة..وعموما فان إحالة ذاك الكم الهائل من المتقاعدين لا يجب أن يكون بأية حال بداية نهايتهم بل انطلاقة جديدة يتم خلالها تثمين خبراتهم وتجنب أن يصبحوا موجبا للإضرار بمصالح بقية العاملين وبمستقبل العاطلين

حافظ الغريبي    

كلمات دليلية: 

في نفس القسم

2020/3/26 11:02
مع دخول الحجر الصحي الشامل يومه الرابع، مازالت تصلنا نفس الصور المستفزة، والمشاهد الصادمة، من مختلف مناطق الجمهورية، بما يعكس عدم الالتزام بالإجراءات ، ويطرح أكثر من نقاط استفهام، حول عدم وعي البعض بعد بان الوضع في منتهى الحساسية والدقة، في ظل التطورات والمستجدات المتلاحقة. ورغم...
2020/3/9 14:55
بقلم : محمد صالح الربعاوي وسط التطورات المتلاحقة وتسارع المستجدات حول مخاطر فيروس كورونا المستجد ، بعد اعلان وزارة الصحة مساء أمس عن الإصابة المؤكدة الثانية ، لم تتحرك الحكومة في اتجاه يتماشى مع دقة المرحلة ، في ظل المخاطر التي تهدد صحة التونسيين ، ولم تتخذ أي قرارات استثنائية...
2019/12/30 09:52
بدأت سنة 2019 تلملم "أوراقها"، وتطوي آخر صفحاتها استعدادا للرحيل، بعد ان انسلّت أيامها ، الثقيلة ، الحزينة ، الكئيبة ، والسوداء ، انسلالا ، ولم تعد تفصلنا سوى سويعات عن استقبال سنة جديدة لعلها تنسينا الاحباطات السياسية ، الأزمات الاقتصادية ، الهزات الاجتماعية ، والصدمات النفسية...
2019/7/12 13:53
تزامن ترشح منتخبنا الوطني لكرة القدم الى المربع الذهبي لكأس الأمم الافريقية بمصر مع نتائج الباكالوريا و"السيزيام" ، ليلقي هذا التزامن ظلال الفرح على التونسيين ، بعد ليلة ليست ككل الليالي تعالت فيها الزغاريد في البيوت ، واحتفلت فيها الجماهير التونسية في مختلف المدن الى ساعة...
2019/3/11 10:24
استقالة وزير الصحة عبد الرؤوف الشريف بعد كارثة مركز طب الرضيع والتوليد بمستشفى الرابطة لا يكفي لمعالجة منظومة صحية متهالكة ومترهلة ينخرها الفساد من "ساسها الى راسها ومن نخاعها إلى عظمها" ، رحيله بعد "الجريمة" الشنيعة والنكراء لن يغير واقع الغرف المظلمة ، لن يضع حدا للتلاعب...

مقالات ذات صلة