المطلوب عند التصويت على الحكومةً - الصباح نيوز | Assabah News
Sep.
23
2019

تابعونا على

المطلوب عند التصويت على الحكومةً

السبت 9 سبتمبر 2017 11:49
نسخة للطباعة

تعرض، هذا الاثنين كما هو معلوم، التركيبة الجديدة للحكومة على تصويت منح ثقة أعضاء مجلس نواب الشعب في جلسة عامة ينتظر خلالها أن يقدم رئيس الحكومة تقييمه لعمل حكومته الأولى وتصورا لبرنامج عمل حكومته الثانية.

وبغض النظر عن مآل التصويت المعروف مسبقا فإن المطلوب اليوم وأكثر من أي وقت مضى أن ترتقي تدخلات النواب إلى مستوى النقد البنّاء بعيدا عن الشعبوية التي يحمى وطيسها كلما كان البث مباشرا بغاية كسب شعبية زائفة أو خلق  البوز  على صفحات  الفايس بوك  المدفوعة الأجر.

إن تونس التي تمر بظرف صعب ودقيق، تستعد لاستقبال سنة القرارات المؤلمة.. قرارات تأتي كنتاج حتميّ لـ تخميرة  الثورة وللصراعات الإيديولوجية التي تلتها والتي كانت تونس إلى وقت غير بعيد في منأى عنها.. سنة تسديد الكثير من الفواتير الحارقة بدءا بتسديد ديون كبيرة انتهاء إلى وجوب مزيد تحريك عجلة التنمية التي تتطلب استثمارات تبدو اعتماداتها غير متوفرة.

وفي هذا الظرف الدقيق على نواب الشعب أن يتفهموا طبيعة المرحلة وان ينأوا بأنفسهم عن هتك أعراض بعض أعضاء الحكومة تحت غطاء الحصانة البرلمانية وأن يجنّبوا هذا الفريق الجديد الإرباك وهو يستعد لإعداد قانون المالية الذي لن يوفّر للحكومة هامشا كبيرا من المناورة.

نأمل أن يقترح كل نائب أو مجموعة نواب فكرة بنّاءة تساهم في إخراج البلاد من أتون الارتهان وتساهم في بناء مستقبل أفضل لشعب طمح إلى الحرية ونخشى أن يندم على خروجه للشارع مطالبا بها.. فتونس يجب أن تفك ارتباطها من ثنائية الفم الذي يتكلّم والبطن الخاوية أو البطن الملأى والفم المغلق.. واعتقادنا أن لا كسر لهذا الواقع المفروض إلا بالاعتدال في المطلبية بعقلنتها وفي التعبير عن المواقف باكسائها ثوب النقد البناء الرصين لان مصير أبناء هذا الشعب هو العيش في رقعة واحدة وفق شعار موحّد عنوانه حرية كرامة عدالة وعلينا أن نوفّق جميعا في ضبط المعادلة الدقيقة بين الحفاظ على الحرية وضمان الكرامة واستتباب العدالة.. والبداية تكون من مجلس نواب الشعب.

حافظ الغريبي

في نفس القسم

2019/7/12 13:53
تزامن ترشح منتخبنا الوطني لكرة القدم الى المربع الذهبي لكأس الأمم الافريقية بمصر مع نتائج الباكالوريا و"السيزيام" ، ليلقي هذا التزامن ظلال الفرح على التونسيين ، بعد ليلة ليست ككل الليالي تعالت فيها الزغاريد في البيوت ، واحتفلت فيها الجماهير التونسية في مختلف المدن الى ساعة...
2019/3/11 10:24
استقالة وزير الصحة عبد الرؤوف الشريف بعد كارثة مركز طب الرضيع والتوليد بمستشفى الرابطة لا يكفي لمعالجة منظومة صحية متهالكة ومترهلة ينخرها الفساد من "ساسها الى راسها ومن نخاعها إلى عظمها" ، رحيله بعد "الجريمة" الشنيعة والنكراء لن يغير واقع الغرف المظلمة ، لن يضع حدا للتلاعب...
2018/11/15 14:07
رغم تصويت مجلس نواب الشعب  على منح الثقة لأعضاء الحكومة الجدد بالتحوير الوزاري ، الذين أدوا أمس اليمين الدستورية أمام رئيس الجمهورية ، وتسلم بعضهم مهامه رسميا ، لم يتوقف "الضجيج" السياسي ، ولم تخفت حدة الجدل ، الذي تصدر الواجهة على مدى الأيام القليلة الماضية ، في ظل التجاذبات...
2018/11/2 13:24
وسط تباين للمواقف يتواصل الجدل ، في مشهد "ملتهب" ، حول التحوير الوزاري المرتقب الذي وان تأخر أكثر من اللزوم فانه مازال ضبابيا ، يلف مختلف جوانبه الغموض ، في ظل تناقض التصريحات وتتالي التسريبات التي "توزّعت" من خلالها الحقائب الوزارية و"حُسمت" قائمة المغضوب عليهم والراحلين على "...
2018/10/17 12:59
في خضم  الأحداث المتسارعة والتطورات المتلاحقة ، في مشهد سياسي محتقن ومتأزم  و"متأجج"  ، وبعيدا عن تباين المواقف حول كيفية الخروج من الأزمة الراهنة ، دعت بعض الأطراف السياسية الى ضرورة إجراء تحوير وزاري ، بما يمكن من ضخ  دماء جديدة في الحكومة وتلافي نقاط الضعف في أدائها ، وحتى...