كاهية مدير الشعائر الدينية بوزارة الشؤون الدينية :الظروف الصعبة التي مر بها بعض حجيجنا تعود لأسباب خارجة عن نطاق البعثة التونسية - الصباح نيوز | Assabah News
Jul.
14
2020

تابعونا على

كاهية مدير الشعائر الدينية بوزارة الشؤون الدينية :الظروف الصعبة التي مر بها بعض حجيجنا تعود لأسباب خارجة عن نطاق البعثة التونسية

الثلاثاء 5 سبتمبر 2017 14:00
نسخة للطباعة

قال سمير بن نصيب، كاهية مدير الشعائر الدينية بوزارة الشؤون الدينية "إن الظروف الصعبة التي مر بها بعض الحجيج التونسيين، خاصة في مخيم منى، تعود لأسباب خارجة عن نطاق البعثة التونسية".

وأوضح المسؤول في تصريح لوكالة تونس إفريقيا للأنباء، اليوم الثلاثاء، أن "البعثة حاولت التعامل مع كافة الصعوبات التي اعترضتها وإيجاد الحلول المناسبة لها، لتمكين الحجيج من أداء مناسكهم في أفضل الظروف".

ولاحظ أنّ الصعوبات التي اعترضت الحجيج في مخيم منى، كانت بسبب "المساحة التي مكنتهم منها السلطات السعودية والتي لا تستوعب حجم الحجيج"، مبينا أن هذ المسألة لا تقتصر على الحجيج التونسيين فحسب وإنما تنسحب على كافة وفود الحجيج، "بسبب ضيق المكان واضطرار الجهات السعودية إلى التقليص من المساحة المتفق عليها".

كما لفت إلى أن الصعوبات الأخرى كانت ناجمة أساسا عن غلق بعض المنافذ أو عدم دراية عدد من سواق الحافلات بالطرقات التي يجب اتباعها، ممّا أدخل شيئا من الإرباك في صفوف بعض الحجيج، مضحا أنّ "الإقامة بعرفات كانت طيبة وحسنة للغاية".

وأشار كاهية مدير الشعائر الدينية إلى أن "البعثة التونسية كانت حريصة على تأمين أداء الحجيج لمناسكهم، خاصة كبار السن منهم وأن جميع الحجيج متواجدون اليوم بمكة لاستكمال بقية الشعائر رفقة المرشديين الدينيين"، موضحا أنّه تم تسجيل أربع حالات وفاة وأنه لا وجود لحالات ضياع في صفوف الحجيج. وأفاد بأن أول رحلة لعودة الحجيج ستكون ظهر غد الأربعاء .

كما أكد بن نصيب أن وزير الشؤون الدينية بصدد عقد لقاءات، سواء مع المسؤولين السعوديين أو الحجيج أنفسهم، للوقوف على الصعوبات ومحاولة تجاوزها في المواسم القادمة، على أن تتواصل عملية التقييم في تونس مع الهياكل المعنية لاتخاذ الإجراءات والتدابير اللازمة لتلافي النقائص.

وكانت جمعية "رعاية ضيوف الرحمان" قد لفتت إلى أن الحجيج التونسيين "عرفوا معاناة كبيرة خلال النفرة من عرفات إلى منى وأن مكوثهم في مخيم منى كان في ظروف صعبة".

وطالبت الجمعية بتشكيل لجنة تحقيق مشتركة بين رئاسة الحكومة ومجلس نواب الشعب، "لتحميل المسؤوليات في ما يخص الإخلالات التي وقعت خلال موسم الحج الحالي، إضافة إلى فتح ملف الحج بشفافية مطلقة والتعجيل بالقيام بالإصلاحات الهيكلية والجوهرية الضرورية لتطوير تنظيم القطاع والقطع مع ازدواجية الإشراف على تنظيم الحج ومراجعة صلاحيات اللجنة الوطنية للحج والعمرة وإعادة هيكلتها".

كلمات دليلية: 

في نفس القسم

2020/7/14 10:25
تمكنت وحدة بحرية تابعة لجيش البحر صباح اليوم الثلاثاء 14 جويلية 2020 من إحباط عمليّة هجرة غير شرعيّة لعشرة تونسيين تتراوح أعمارهم بين 17 و46 سنة كانوا على متن مركب ترفيهي بالموقع 32 كم جنوب شرق صفاقس.   وأفادوا أنّهم أبحروا ليلة أمس على الساعة العاشرة من سواحل قابس في اتجاه...
2020/7/14 10:20
اتفق كل من البنك المركزي التونسي ووزارة على تكوين فرق عمل فنية تعمل على تسريع ارساء مختلف المشاريع المشتركة ولا سيما تلك المتعلقة بالتحكم في الاسعار والتضخم ومشاريع التوريد والتصدير والتجارة الحدودية ويتمثل الهدف المنشود، وفق بلاغ نشره البنك المركزي على موقعه، في اطار تطوير...
2020/7/14 10:18
اضطرت اليوم نائبة رئيس مجلس النواب سميرة الشواشي، الى تسيير اشغال الجلسة العامة من المقعد المخصص للنواب واكدت الشواشي ان هناك تعطيل لاشغال مجلس النواب عن العمل من قبل نواب كتلة الدستوري الحرّ برئاسة عبير موسي الذين صعدوا الى المنصة المخصصة لرئيس المجلس رافعين جملة من الشعارات ....
2020/7/14 10:06
قال القيادي في حركة النهضة سمير ديلو أنه يتفهم التشنج الذي لاحظه البعض في خطاب رئيس الحكومة على اعتبار أنه شخص تعلقت به شبهات فساد محل تحقيق من قبل 4 هيئات إضافة إلى أن أكبر حزب في تونس يطالب بتغيير حكومته ولذلك فإن تصريحه المتشنج يعد أمرا عاديا حسب قوله. وكشف ديلو في مداخلة له...
2020/7/14 09:24
أسفرت الحملات التي قامت بها وحدات الشرطة البلديّة يوم 13 جويلية  2020 عن تحقيق النتائج التالية:   - إيقاف 14 شخض مفتش عنهم. - تحرير 32 محضرا عدليا. - القيام بـ213 إزالة فورية. - حجز 04 دراجات نارية غير مستوفاة لوثائقها القانونية. - حجز سيارة محل تفتيش. -تحرير 81 محضرا إقتصاديا...