صدرت بالرائد الرسمي: كلّ التفاصيل حول الوثائق اللازمة لاستعمال السيارات الإدارية.. وهذه عقوبة المخالفين - الصباح نيوز | Assabah News
Dec.
13
2018

تابعونا على

صدرت بالرائد الرسمي: كلّ التفاصيل حول الوثائق اللازمة لاستعمال السيارات الإدارية.. وهذه عقوبة المخالفين

الثلاثاء 6 جوان 2017 09:26
نسخة للطباعة

صدر في العدد الأخير للرائد الرسمي أمر حكومي يتعلق بمراقبة استعمال السيارات الإدارية عند الجولان على الطريق.
وفي الآتي نص هذا الأمر الحكومي :
الفصل الأول ـ يضبط هذا الأمر الحكومي أحكام مراقبة استعمال السيارات الإدارية عند الجولان على الطريق ويتعلق بالسيارات التابعة للدولة والجماعات المحلية والمؤسسات العمومية ذات الصبغة الإدارية والمؤسسات العمومية التي لا تكتسي صبغة إدارية والمنشآت العمومية وكل الهياكل العمومية الأخرى التي تنص القوانين والتراتيب الخاصة بها على خضوعها للرقابة ولا تنسحب أحكامه على السيارات التابعة لقوات الأمن الداخلي والسيارات التابعة للجيش الوطني أو التي لا تحمل ترقيما إداريا والتي تبقى خاضعة للأحكام الخاصة بها.
الفصل 2 ـ علاوة على الرقابة التي يمارسها الأعوان المنصوص عليهم بالفصل 100 من مجلة الطرقات الذين يتولون معاينة المخالفات التي يرتكبها سائقو السيارات الإدارية لأحكام المجلة المذكورة، يخضع استعمال السيارات الإدارية لمراقبة الوزارة المكلفة بأملاك الدولة والشؤون العقارية طبقا لأحكام الأمر عدد 999 لسنة 1990 المؤرخ في 11 جوان 1990 المشار إليه أعلاه.
الفصل 3 ـ تتولى هيئة الرقابة العامة لأملاك الدولة والشؤون العقارية الإشراف على فرق مشتركة لمراقبة استعمال السيارات الإدارية عند الجولان على الطريق، وتتكون هذه الفرق من عونين تابعين للوزارة المكلفة بأملاك الدولة والشؤون العقارية وعونين تابعين لوزارة الداخلية.
ويتم بقرار مشترك من الوزير المكلف بأملاك الدولة والشؤون العقارية ووزير الداخلية ضبط عدد الفرق المشتركة لمراقبة استعمال السيارات الإدارية عند الجولان على الطريق وتركيبتها ومجال تدخلها الجغرافي.
ويتولى تنسيق ومتابعة أعمال الفرق المذكورة وضبط برنامجها الشهري وكيفية انتشارها مراقب عام لأملاك الدولة والشؤون العقارية تقع تسميته بمقرر من الوزير المكلف بأملاك الدولة والشؤون العقارية باقتراح من رئيس الرقابة العامة لأملاك الدولة والشؤون العقارية،
وتتم المصادقة على البرنامج الشهري من قبل الوزير المكلف بأملاك الدولة والشؤون العقارية، ويحال نظير منه للإعلام إلى وزارة الداخلية قبل دخوله حيز التنفيذ.
ويباشر المراقب العام لأملاك الدولة والشؤون العقارية المكلف بتنسيق ومتابعة أعمال الفرق المشتركة مهامه لمدة أقصاها ثلاث سنوات،
الفصل 4 ـ تجرى عمليات المراقبة المشتركة لاستعمال السيارات الإدارية عند الجولان على الطريق طبقا لأذون بمأمورية صادرة عن الوزير المكلف بأملاك الدولة والشؤون العقارية باقتراح من رئيس هيئة الرقابة العامة لأملاك الدولة والشؤون العقارية، وتحدد هذه الأذون مدة العملية والفرق المعنية ترابيا بتنفيذها، وتسخر لتنفيذ عمليات المراقبة المشتركة سيارات تابعة للوزارة المكلفة بأملاك الدولة والشؤون العقارية.
الفصل 5 ـ علاوة على الوثائق المنصوص عليها بالفصل الأول من الأمر عدد 152 لسنة 2000 المؤرخ في 24 جانفي 2000 المشار إليه أعلاه، فإن الوثائق اللازمة لاستعمال السيارات الإدارية التابعة للدولة والجماعات العمومية المحلية والمؤسسات العمومية ذات الصبغة الإدارية والمؤسسات والمنشآت العمومية تضبط كالآتي :
1 ـ بالنسبة لسيارات المصلحة :
ـ دفتر وسيلة نقل مستوفى التعمير حسب التراتيب الجاري بها العمل.
ـ إذن بمأمورية لاستعمال عربة مصلحة مستوفى التعمير حسب التراتيب الجاري بها العمل.
2 ـ بالنسبة لسيارات المصلحة المستعملة بصفة ثانوية لأغراض شخصية :
ـ بطاقة استعمال سيارة المصلحة بصفة ثانوية لأغراض شخصية سارية المفعول ومطابقة للتراتيب الجاري بها العمل.
3 ـ بالنسبة للسيارات الوظيفية :
ـ بطاقة استعمال سيارة وظيفية لأغراض شخصية بالنسبة للمنتفع بالإسناد أو بطاقة سياقة سيارة وظيفية بالنسبة للسائق، سارية المفعول ومطابقة للتراتيب الجاري بها العمل.
الفصل 6 ـ تعد مخالفات عادية من الصنف الثالث على معنى الفصل 83 من مجلة الطرقات الحالات الآتي ذكرها :
ـ أولا : عدم استظهار السائق بالوثائق اللازمة المنصوص عليها بالفصل الخامس من هذا الأمر الحكومي أو استظهاره بوثائق غير سارية المفعول، عند كل طلب من طرف الأعوان المكلفين بالمراقبة،
ـ ثانيا : استظهار السائق بإذن بمأمورية غير مطابق لوضعية استعمال السيارة الإدارية وتتمثل حالات عدم التطابق في ما يلي :
1/هوية السائق مغايرة للهوية المنصوص عليها بالإذن بمأمورية
2/رقم السيارة المستعملة مغاير للرقم المنصوص عليه بالإذن بمأمورية.
3/التواجد في مكان غير مشمول بالمسار المحدد بالإذن بمأمورية.
4/ استعمال السيارة خارج الإطار الزمني المضبوط بالإذن بمأمورية.
5/ نقل أشخاص غير منصوص عليهم بالإذن بمأمورية.
6/ نقل حمولة غير منصوص عليها بالإذن بمأمورية.
الفصل 7 ـ علاوة على العقوبات الإدارية التي يمكن اتخاذها ضد المخالفين، يترتب على معاينة المخالفات المنصوص عليها بالفصل السادس من هذا الأمر الحكومي تطبيق الخطايا المالية المستوجبة حسب مجلة الطرقات وتستخلص هذه الخطايا وفقا لأحكام الأمر عدد 154 لسنة 2000 المؤرخ في 24 جانفي 2000 المشار إليه أعلاه.
الفصل 8 ـ تكلف هيئة الرقابة العامة لأملاك الدولة والشؤون العقارية بتلقي المعاينات والتقارير والمحجوزات من التراخيص المسندة بصفة غير شرعية ومحاضر المخالفات الصادرة عن الفرق المشتركة لمراقبة استعمال السيارات الإدارية عند الجولان على الطريق. وتتلوى الهيئة المذكورة توجيه تقارير المراقبة ونسخ من المعاينات والتقارير والمحجوزات ومحاضر المخالفات إلى الوزارات والجماعات المحلية والمؤسسات والمنشآت العمومية المعنية.
وتحرص هيئة الرقابة العامة لأملاك الدولة والشؤون العقارية على متابعة الإجراءات المتخذة من قبل الإدارات والمؤسسات المعنية ضد المخالفين من السواق أو غيرهم.
الفصل 9 ـ يتعين على الوزارات والجماعات المحلية والمؤسسات والمنشآت العمومية وكل الهياكل العمومية الأخرى الخاضعة لرقابة استعمال السيارات الإدارية عند الجولان على الطريق إعلام الوزارة المكلفة بأملاك الدولة والشؤون العقارية في اجل لا يتجاوز الأربعة أشهر من تاريخ توصلها بتقارير هيئة الرقابة العامة لأملاك الدولة والشؤون العقارية المشار إليها بالفصل 8 من هذا الأمر الحكومي بما تم اتخاذه من إجراءات، ويجب أن تتضمن إجابات الإدارات المعنية مؤيدات للإجراءات المقررة بخصوص المخالفين.
الفصل 10 ـ تتولى هيئة الرقابة العامة لأملاك الدولة والشؤون العقارية رفع تقرير سنوي حول مراقبة السيارات الإدارية يتضمن البيانات والإحصائيات السنوية لعمليات المراقبة إلى وزير أملاك الدولة والشؤون العقارية الذي يحيله إلى رئيس الحكومة ووزير الداخلية ورئيس دائرة المحاسبات.
ويتضمن التقرير السنوي حول مراقبة استعمال السيارات الإدارية عند الجولان على الطريق تقييما لمدى استجابة مختلف الهياكل العمومية الخاضعة للمراقبة لتراتيب استعمال السيارات الإدارية ولتوصيات هيئة الرقابة العامة لأملاك الدولة والشؤون العقارية في هذا السياق.
الفصل 11 ـ بصفة إنتقالية وخلافا لأحكام الفصل 4 من هذا الأمر الحكومي، تستمر وزارة الداخلية في تأمين السيارات الضرورية لإجراء دوريات المراقبة على الطريق وذلك لمدة أقصاها سنة من تاريخ صدور هذا الأمر الحكومي.

في نفس القسم

2018/12/13 18:51
أنتظم اليوم الخميس بجامع الزيتونة المعمور، حفل إختتام المسابقة القرآنية "جائزة تونس العالميّة في حفظ القرآن الكريم وتفسيره وتجويده" في دورتها السّادسة عشرة "دورة العلامة ابن عرفة الورغمّي"، والإعلان عن الفائزين في هذه المسابقة وتكريمهم، وذلك بإشراف وزير الشؤون الدينية أحمد عظوم...
2018/12/13 18:47
علمت "الصباح نيوز" ان مروان المبروك ھو من طلب من السلطات الاوروبیة رفع التجمید عن امواله نظیر تركه لودیعة مالیة ھامة لفائدة الدولة التونسیة خلافا لما تداولته عديد المواقع الالكترونية حول توجّه  الحكومة التونسية بمراسلة الى الاتحاد الاوروبي ببروكسيل لطلب رفع التجميد عن أموال رجال...
2018/12/13 18:30
  حافظت وكالة التصنيف الائتماني "فيتش رايتينغ" على الترقيم السّيادي للبنك المركز التونسي عند "ب ايجابي" مع افاق "سلبية"، وفق ما ورد على موقع البنك المركزي، الخميس. وافادت "فيتش رايتنيغ"، ان قرارها استند، اساسا، على الخصائص الهيكلية الصلبة للبلاد مقارنة ببلدان مماثلة لها ودخل كل...
2018/12/13 17:55
التقى رئيس الحكومة يوسف الشاهد ظهر اليوم بالرياض مع أعضاء مجلس الغرف السعودية وعدد من رجال الاعمال السعوديين من اجل تدعيم التبادل التجاري بين البلدين الشقيقين.   وقدم رئيس الحكومة بهذه المناسبة عرضا شاملا لفرص الاستثمار التي تتيحها بلادنا في مختلف المجالات الاقتصادية وتوقف...
2018/12/13 17:35
أفاد رئيس هيئة النفاذ الى المعلومة عماد الحزقي، خلال لقاء تحسيسي نظمته الهيئة اليوم الخميس بالقيروان، بأنه تم في ظرف عام رفع 550 قضية أمام الهيئة تتعلق بالنفاذ إلى المعلومة، تم البت في 212 قضية منها إلى غاية اليوم. وأضاف الحزقي في تصريح اعلامي، أن أكثر المؤسسات التي تم رفع قضايا...