الزهروني – العاصمة / باعة يحرقون العجلات المطاطية ويغلقون الطريق - الصباح نيوز | Assabah News
Jul.
11
2020

تابعونا على

الزهروني – العاصمة / باعة يحرقون العجلات المطاطية ويغلقون الطريق

الخميس 19 نوفمبر 2015 12:08
نسخة للطباعة

أقدم صباح اليوم الخميس في حدود الساعة الـ11 مجموعة من الباعة المنتصبين بسوق ليبيا بالزهروني بتونس العاصمة، على حرق العجلات المطاطية وإغلاق الطريق الرابطة بين الزهروني في اتجاه تونس.
وتتولى حاليا وحدات الحماية المدنية إخماد الحريق.
وقد أفادنا مصدر أمني أن أسباب إقدام مجموعة من المنتصبين بالسوق على حرق العجلات المطاطية يعود إلى مشاكل مع السلط البلدية.

في نفس القسم

2020/7/10 12:27
أفادت وزارة أملاك الدولة والشؤون العقارية متساكني "حي الجسر" بمعتمدية "واد مليز" من ولاية جندوبة أن ديوان قيس الأراضي والمسح العقاري شرع في إنجاز أشغال الرفع الطوبغرافي بالحي المذكور والتي تتواصل لمدة عشرة أيام قصد إنجاز الأمثلة الهندسية التي ستعتمد في إبرام عقود التسوية، و يمكن...
2020/7/10 11:41
تنظّم الجمعية التونسيّة للتّربية والتنمية الذهنيّة والإبداع الثقافي بالقلعة الكبرى بداية من اليوم الجمعة 10 وإلى غاية الأحد 12جويلية بفضاء مسرح كورتينا دورة تدريبية تكوينية في حلّ المكعّب السحريّ تحت إشراف البطل العالمي محمد العفاس لفائدة الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 6 و13...
2020/7/9 11:06
استقبل اكرم السبري والي المنستير، بمكتبه  بحضور  طارق البكوش المعتمد الأول و المهدي معط الله المندوب الجهوي للثقافة بالمنستير، كل من  معز عبّاس رئيس جمعية مهرجان المنستير الدولي و يافت بن حميدة مدير المهرجان و كمال بسباس المنسق العام للمهرجان، حيث ثمّن  الوالي دور الجمعية و كل...
2020/7/9 10:50
بحضور والي الجهة وأسرة الشهيد ومعتمد جرزونة والمعتمد الأول للولاية ومدير إقليم الحرس الوطني ببنزرت  وممثلين عن مختلف الاسلاك الأمنية احيت بنزرت امس الاربعاء 8 جويلية 2020 الذكرى الثانية  لاستشهاد حمزة الدلالي  وكيل الحرس الوطني الذي استشهد رفقة  05 من زملائه اثر عملية ارهابية...
2020/7/8 09:49
نفذ صباح اليوم عدد من عمال المعامل الالية بالساحل وقفة احتجاحية تم اثرها غلق الطريق على مستوى السكة الحديدية بمنطقة"السويس"وقد تحولت عدد من وحدات الأمن على عين المكان للتفاوض مع المحتجين الذين تمسكوا بمطالبهم المتمثلة في خلاص اجورهم وعودتهم للعمل الفوري.   وتجدر الاشارة الى أن...