"تعسكر" في مالي.. نفّذ في القصرين وقُتل في المغيلة.. كل التفاصيل عن فتحي الحاجي أخطر قياديي كتيبة عقبة بن نافع - الصباح نيوز | Assabah News
Sep.
16
2019

تابعونا على

"تعسكر" في مالي.. نفّذ في القصرين وقُتل في المغيلة.. كل التفاصيل عن فتحي الحاجي أخطر قياديي كتيبة عقبة بن نافع

الأربعاء 18 نوفمبر 2015 09:16
نسخة للطباعة

كشفت وزارة الدفاع امس عن هوية الارهابي الذي تمت تصفيته يوم الاحد بجبل مغيلة ونقل جثته الى المستشفى الجهوي بالقصرين والتاكيد على انه فتحي الحاجي (اصيل منطقة حاسي الفريد المتاخمة لجبل السلوم جنوب القصرين)، وفي هذا الإطار علمنا أنه مفتش عنه من طرف فرق مكافحة الارهاب منذ اواخر 2012 لاتهامه بالضلوع في العملية الارهابية بجبل بوشبكة التي استشهد فيها الوكيل بالحرس الوطني انيس الجلاصي يوم 10 ديسمبر 2012 صحبة كل من لقمان ابو صخر ومراد الغرسلي وغيرهم من قيادات كتيبة عقبة بن نافع التي تمركزت فيما بعد بمرتفعات الشعانبي. كما تبين تورطه في كل العمليات التي وقعت فيما بعد بالشعانبي والهجوم على منزل وزير الداخلية السابق لطفي بن جدو اوخر ماي 2014، وهو من متساكني حي الزهور بالقصرين ويعتبر القيادي التونسي الثاني للكتيبة الارهابية المذكورة بعد الغرسلي، وقد سبق لوحدات مكافحة الارهاب عديد المرات اعداد كمائن له لالقاء القبض عليه كلما بلغتها انباء عن قدومه الى منزل عائلته بحي الزهور اشهرها العملية التي تمت في جانفي 2014 لما وقع استعمال شقيقه المقبوض عليه كطعم للايقاع به الا انه نجح في الافلات من الفخ بعد ان فتح النار على الوحدات التي قدمت لمحاصرته واصاب احد الاعوان بالرصاص.
ومنذ تلك الحادثة تكثفت المجهودات للايقاع به الا انها كلها باءت بالفشل الى حد تصفيته صباح الاحد بمرتفعات مغيلة برصاص الوحدات الخاصة للجيش الوطني، ويبدو من خلال تبرؤ كتيبة عقبة بن نافع من الجريمة النكراء التي اقدمت عليها المجموعة الارهابية المتمركزة بمغيلة وهي ذبح الشهيد الراعي مبروك السلطاني ثم قطع راسه وارسالها الى عائلته، ان الحاجي قد انشق عن كتيبة عقبة واصبح ينتمي لكتيبة جند الخلافة التي بايعت منذ اشهر تنظيم»داعش» واستقرت بمرتفعات مغيلة فيما بقي بقية عناصر كتيبة عقبة متحصنين في مواقعهم السابقة بين جبال السلوم والشعانبي وسمامة، وهو ما يفسر البشاعة التي تم بها اعدام الراعي الشهيد وهو اسلوب «داعشي» في حين اعتمدت كتيبة عقبة في الاسابيع الفارطة على اعدام امام جامع قرية«زاوية بن عمار» صالح الفرجاوي والراعي نجيب القاسمي بمرتفعات جبل سمامة بواسطة اطلاق النار عليهما.
يذكر أن الارهابي الخطير فتحي الحاجي من مواليد 15 مارس 1987 عرف بين الارهابيين بكنية أبو الخير، تلقى تدريبات على السلاح في مالي، ونجح في استقطاب عدد كبير من الاطفال والمراهقين للفكر الجهادي أثناء إشرافه إثر الثورة على حلقات دينية تكفيرية بمسجد التوبة بالقصرين، كما كان الممول الرئيسي للكتيبة قبل الصعود إلى الجبل من خلال توزيع المال على عناصر الدعم اللوجستي لاقتناء مستلزمات إرهابيي الجبال، وقد صدرت في شأنه عدة مناشير تفتيش وبطاقات وأحكام غيابية أحدها يقضي بسجنه بقية العمر.

 

 أبو محمد ويوسف أمين

جريدة الصباح بتاريخ 18 نوفمبر 2015

في نفس القسم

2019/9/14 13:21
اصدر  مساء اول أمس قاضي التحقيق بالمحكمة الابتدائية ببنزرت بطاقتي إيداع بالسجن ضد شابين عمدا إلى سرقة أمتعة فتاة وصديقها كانا يخيمان بمنطقة راس انجلة فضلا عن منشور تفتيش ضد شخص ثالث بعد تحصنه بالفرار؛ وذلك وفق ما صرح به الناطق الرسمي باسم المحكمة الابتدائية ببنزرت وليد عشب الله...
2019/9/14 09:03
تمكن امس أعوان فرقة الطريق العمومي بالسيجومي من القاء القبض على كهل محكوم بـ 70 سنة سجنا ومفتش عنه للوحدات الأمنية من أجل إصدار العديد من الصكوك بدون رصيد وذلك إثر نصب كمين محكم له من طرف الفرقة المذكورة بعد عملية متابعة دقيقة وتحريات مستفيضة قاموا بها أين أمكن اليوم مباغتته...
2019/9/14 08:17
على إثر متابعة حثيثة لعدد من العناصر المشبوهة ولمنازلهم بمرجع النظر تم الإشتباه في شخص يقطن بمنطقة طريق العطار سيدي حسين والمعروف بأنشطته الإجرامية وسوابقه العدلية خاصة في مجال الاتجار بالمواد المخدرة وإثر تسجيل جملة من التحركات المريبة في المدة الأخيرة والأموال الطائلة التي...
2019/9/12 22:39
باشرت اليوم فرقة الأبحاث والتفتيش للحرس الوطني بمجاز الباب الأبحاث بموضوع يتعلق بـ"وفاة مستراب" لكهل تجاوز الخمسين من العمر عثر عليه مساء أمس على مستوى جهة واد الزرقاء من ولاية باجة وتحديدا على ضفاف وادي مجردة. ووفق ما صرح به مصدر أمني من مجاز الباب في اتصال مع "الصباح نيوز"...
2019/9/12 14:15
علمت "الصباح نيوز" أن عون أمن تعرض ليلة أمس الأربعاء إلى محاولة قتل من خلال تلقيه لطلقات نارية من بندقية صيد من طرف مجهول لاذ بالفرار الى احدى الغابات بجهة الوردانين.وعلمنا ان عون الامن  تعرض الى اصابة على مستوى الصدر والكتف فضلا عن إلحاق بعض الأضرار بالسيارة التي كان يمتطيها....